اقتصاد

العراق يقترب من الاتفاق مع شركات أجنبية لتطوير إنتاج وتصدير النفط

الثلاثاء 2018.11.6 09:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 205قراءة
  • 0 تعليق
العراق يتعاون مع شركات أجنبية لتطوير إنتاج وتصدير النفط

العراق يتعاون مع شركات أجنبية لتطوير إنتاج وتصدير النفط

قال ثامر الغضبان وزير النفط العراقي، الثلاثاء، إن العراق يجري محادثات مع شركات عالمية لمساعدته في تحديث طاقاته الإنتاجية والتصديرية للنفط، والتوصل إلى اتفاق قريبا، قائلًا: "هذه أولوية، لدينا حوار مع شركات عالمية، وهي استغرقت فترة، لكننا على وشك أن نتفق، سوف نحسم هذا الموضوع قريبا". 

وذكر أن العراق يستهدف طاقة إنتاجية قدرها 5 ملايين برميل يوميا في 2019، ومتوقع أن يصل متوسط صادراته إلى نحو 3.8 مليون برميل يوميًا.

كما يخطط العراق لتعزيز طاقته التصديرية، بعد تحديث بنيته التحتية للطاقة، لتصل إلى 8.5 مليون برميل يوميا في "السنوات المقبلة"، بحسب الغضبان.

وتشمل الطاقة التصديرية المحدثة 6.5 مليون برميل يوميا من الحقول النفطية في جنوب البلاد، مع توافر مليون برميل يوميا عقب استكمال إنشاء خط أنابيب جديد بين كركوك وجيهان.

وأشار الغضبان إلى أن وزارة النفط العراقية تلقت عروضا من 3 مقاولين أجانب لبناء منشأة عملاقة لمعالجة المياه، وهو مشروع ضروري للبلد العضو في أوبك من أجل تعزيز طاقته الإنتاجية النفطية.

وأضاف أنه يتوقع بدء العمل في أوائل 2019، وأن يتكلف المشروع مليارات الدولارات.

وقال الغضبان إنه من المقرر إضافة طاقة تصديرية إضافية قدرها مليون برميل يوميا من خط أنابيب سيربط في نهاية المطاف بين مدينة البصرة بجنوب العراق وميناء العقبة الأردني المطل على البحر الأحمر، مشيرا إلى أن بناء خطوط أنابيب جديدة يهدف إلى "تنويع منافذ التصدير".

وذكر أنه من المتوقع التوصل إلى اتفاق نهائي مع شركة "بي.بي" لتعزيز الإنتاج من حقول نفطية حول مدينة كركوك في شمال البلاد.

وتابع: "التقيت مع ممثلهم (بي.بي) أمس، وآمل أن نتوصل إلى اتفاق قريبا جدا... إنها إحدى الأولويات".

تعليقات