ثقافة

بالصور.. أبرز المواقع الأثرية العراقية التي تعرضت للدمار في 2016

الخميس 2016.12.29 01:14 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1600قراءة
  • 0 تعليق

خلال تدمير بوابة المسقى

لم تغادر آثار العراق على مدار 2016 دائرة الخطر والنار التي أحاطها بها تنظيم داعش منذ بداية عمله التخريبي بالعراق، متسببا في هلاك العديد من الآثار والمواقع القديمة ذات الأهمية الرفيعة في التراث الإنساني والحضاري.

تدمير المسقى التاريخي في نينوى

في شهر أبريل/ نيسان 2016 قام تنظيم داعش الارهابي بهدم وتجريف "بوابة المسقى" التاريخية في نينوى بالموصل.. يعود تاريخ بوابة "المسقى" إلى القرن السابع قبل الميلاد 705-618 ق.م، وهي إحدى بوابات مدينة نينوى الأثرية.




قصر الملك سنحاريب فى نينوى

في شهر أبريل /نيسان 2016 قام تنظيم داعش المسلح بهدم أسوار قصر الملك سنحاريب الأشوري في نينوى بمحافظة الموصل.

تقع نينوى أشهر المدن الآشورية على بعد 410 كلم شمال بغداد، وقد عرفت المنطقة أعمال تنقيب في الفترة 1845–1851 اكتشف أثناءها قصر الملك سنحاريب الذي عاش في "حوالي 700 ق م " كما عثر فيها على رسوم منحوتة على الحجر.

إهمال البيوت والأماكن التراثية

يوجد ما يقارب 1800 بيت تراثي في المحافظات كافة، وهي المسجلة رسمياً في وزارة السياحة والآثار العراقية، وفي استمرار لظاهرة إهمال البيوت والأماكن التراثية في بغداد والمدن الأخرى، تم في 5أغسطس/آب 2016 هدم منزل تراثي عمره نحو مئة عام، يعود إلى مؤسس النظام المالي في العراق.

وفي 18 مايو/آيار 2016 هدم مبنى الدراسات الموسيقية الذي أنشئ في ثلاثينيات القرن الماضي في العاصمة بغداد، وتم تحويل جزء من قلعة كركوك التاريخية وسوقها 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2016، وعمرها يبلغ نحو مئة سنة إلى مشروع استثماري.

كما أدى مشروع استثماري في فندق في مدينة النجف (160 كم جنوب بغداد) إلى هدم جزء من السور التاريخي الذي يعود إلى عام 1217

خان العطيشي

 في كربلاء - 10 كم جنوب غرب بغداد- تساقطت جدران خان العطيشي في 16 أغسطس/آب 2016، وهو الأمر الذي يهدد ما تبقى منه بالانهيار أيضاً.

يعتبر هذا الخان أحد أهم خانات القوافل في العراق، ويقع في منطقة العطيشي التابعة لناحية الحسينية، إلى الشمال الشرقي في مدينة كربلاء على الطريق القديم الذي يربط بين بغداد وكربلاء، وفي فترة متأخرة اتخذ هذا الخان مخفراً لشرطة العطيشي.

ولهذا الخان مدخل يتوسط الواجهة الجنوبية الغربية، وهو بارز عن مستوى الجدار، ويبلغ ارتفاعه حوالي ثلاثة أمتار وعرضه يبلغ مترين، ويعلوه قوس كبير مدبب الشكل، تتوسط الخان ساحة داخلية مكشوفة طولها 50 متراً وعرضها 35 متراً.

المدرسة الشرابية

 اندثرت المدرسة الشرابيّة في واسط (180 كلم شمال بغداد)، التي بنيت سنة 1234 ميلادي، ولم يتبقّ منها سوى بوابة، بعدما اندثرت كل أجزائها.

 وهي مدرسة تاريخية يعود تأسيسها إلى العصر العباسي، وقد بناها" شمس الدين أبو الأزهر أحمد بن الناقد"، وكيل الخليفة المستنصر بالله في عام 1230م.

وتعتبر الزخارف التي تزين هذه العمارة العباسية في بغداد، من أجمل ما صنع من الزخارف الإسلامية، وذلك لدقة صنعها وروعة منظرها، وتنوع أشكالها، وانسجام تنسيقها، وبديع تركيبها.

تدمير معبد نابو في مدينة نمرود

في يونيو /حزيران 2016 قام تنظيم "داعش" بتدمير معبد "نابو" فى مدينة نمرود الأثرية والذي يبلغ عمره 2800 عام.

يحتوي معبد نابو والبناء الملحق به مكتبة تضم العديد من الكتابات الدينية، والمعاهدات من بينها الوصية الأخيرة، وعهد أسرحدون الذي حكم من 680 – 669 ق م.

 


تعليقات