سياسة

أمريكا تبدأ في بناء قنصليتها بكردستان العراق

الإثنين 2018.4.23 02:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 220قراءة
  • 0 تعليق
السفير الأمريكي لدى العراق دوجلاس سوليمان

السفير الأمريكي لدى العراق دوجلاس سوليمان

أعلن السفير الأمريكي لدى العراق دوجلاس سوليمان، الإثنين، البدء بإنشاء قنصلية لبلاده بمدينة أربيل في إقليم كردستان العراق.

وقال السفير الأمريكي في كلمة ألقاها بمراسم الإعلان عن بدء بناء مقر القنصلية الأمريكية بإقليم كردستان، إن بلاده تولي الإقليم أهمية وقررت إقامة مقر دائم لقنصليتها في مدينة أربيل، وقد استجابت الحكومة وخصصت الأرض المناسبة.

وبحسب مصادر في حكومة إقليم كردستان فإن الأرض التي تم تخصيصها لإقامة القنصلية الأمريكية عليها بمدينة أربيل مساحتها تقدر بـ200 ألف متر مربع ولا تبعد عن مركز المدينة سوى مسافة تقل عن 10 كيلومترات.

واعتبر رئيس وزراء إقليم كردستان، نجيرفان البارزاني، إنشاء القنصلية الأمريكية على هذه المساحة من الأرض "خطوة مهمة ننظر إليها ونأمل في أن تنتهي بوقتها المحدد".

وأضاف في كلمته بالمراسم: "هذا الأمر يعكس ثقة أمريكا بحاضر ومستقبل كردستان المشرق ورغبتها بتطوير العلاقات مع إقليم كردستان في إطار العلاقة مع الدولة الفيدرالية العراقية".

وأثنى البارزاني على ما وصفه بالتعاون مع الولايات المتحدة في مراحل مختلفة بدءا من تأسيس منطقة حظر الطيران العراقي شمال العراق عام 1991 ثم قتال داعش بعد 2014.

وأشار إلى أن "هناك مشتركات بين الشعب الكردي مع شعوب العالم المتحضر.. بينها المشاركة في قتال الإرهاب".

وتعمل القنصلية الأمريكية حاليا من مبنى مستأجر سبق أن تعرض لهجوم بسيارة مفخخة قبل سنوات من دون أن يوقع خسائر في صفوف العاملين بها.

وكانت الولايات المتحدة قد أقامت أول مرة مكتبا للتنسيق تابعا لسفارتها ببغداد عام 2007 ثم تم تطويره إلى قنصلية.

وتحتفظ الولايات المتحدة الأمريكية بقوات صغيرة وأسلحة بمواقع عدة في إقليم كردستان العراق مثل محافظتي أربيل ودهوك، أسهمت من خلالها دعم القوات العراقية في قتال تنظيم داعش على مدى الفترة بين 2014 و2017.

تعليقات