سياسة

الحشد الشعبي يقطع طريق داعش لسوريا بالسيطرة على القيروان

الثلاثاء 2017.5.23 02:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 566قراءة
  • 0 تعليق
تصاعد أعمدة النيران مع تواصل المعارك غرب الموصل - رويترز

تصاعد أعمدة النيران مع تواصل المعارك غرب الموصل - رويترز

أعلنت ميلشيا "الحشد الشعبي" الطائفية المدعومة من إيران السيطرة على بلدة القيروان القريبة من الحدود السورية من تنظيم داعش الإرهابى. 

ونقل بيان للميليشيا، الثلاثاء، أن "الحشد الشعبي يعلن تحرير مركز ناحية القيروان بالكامل ويرفع العلم العراقي فوق مبانيها". 

وبدأت الميليشيا في 12 مايو/أيار تنفيذ عملية باتجاه بلدة القيروان الواقعة إلى الغرب من مدينة الموصل، وتقع قرب الحدود مع سوريا.

واستمرت معركة استعادة السيطرة على مركز القيروان 7ساعات نفذتها قوات من الميليشيا بدعم من مروحيات للجيش العراقي، وفقا لمصادر.

وتعد القيروان الواقعة في محافظة نينوى وكبرى مدنها الموصل، من المواقع التي تربط المحافظة مع الحدود السورية والتي يتخذها الإرهابيون منافذ للتواصل مع آخرين في سوريا.

وباتت القوات العراقية تسيطر على نحو 90% من الجانب الغربي من مدينة الموصل، حيث تواصل التوغل لاستعادة كامل سيطرتها على ثاني مدن وأخر أكبر معاقل الإرهابيين في العراق.

تعليقات