سياسة

أفغانستان.. داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم المخابرات الانتحاري

الإثنين 2017.12.25 11:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2371قراءة
  • 0 تعليق
رجال الشرطة والجيش في موقع الهجوم - رويترز

رجال الشرطة والجيش في موقع الهجوم - رويترز

أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن هجوم انتحاري استهدف مجمعا تابعا لجهاز المخابرات الوطني الأفغاني في العاصمة كابول، الاثنين، ما أسفر عن مقتل 5 أشخاص على الأقل وإصابة شخصين آخرين.

وذكر التنظيم -في بيان نشرته وكالة أعماق التابعة للتنظيم الإرهابي- أنه مسؤول عن هجوم اليوم الاثنين، مشيرا إلى أن الهجوم استهدف "مقرا للاستخبارات الأفغانية".

ويأتي التفجير بعد أسبوع من إعلان التنظيم مسؤوليته عن هجوم على مركز تدريب للجهاز نفسه، وهو المديرية الوطنية للأمن في كابول، والذي انتهى بقتل المهاجمين قبل أن يتسببوا في سقوط عدد كبير من الضحايا.

رجال الشرطة والجيش فى موقع الهجوم

وقال مسؤولون أمنيون في كابول إن الانفجار جاء بعد أن اقترب انتحاري من مدخل جهاز المخابرات قبل أن يفجر نفسه، مشيرين إلى أن القتلى والمصابين مدنيون كانوا يمرون بالمنطقة.

وتزايد نشاط فرع تنظيم داعش في أفغانستان، الذي ظهر أول مرة في مطلع عام 2015 قرب الحدود مع باكستان، وأعلن مسؤوليته عن عدة هجمات انتحارية في كابول في الآونة الأخيرة.

كما خاض معارك متكررة مع إرهابيي حركة طالبان، ونفذت الولايات المتحدة غارات جوية مكثفة وعمليات خاصة ضد التنظيم في معقله الرئيسي بإقليم ننكرهار.

تعليقات