سياسة

الأب رفعت بدر لـ"بوابة العين": مؤتمر الأزهر دعوة للتضامن الإنساني

الخميس 2018.1.18 09:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 549قراءة
  • 0 تعليق
رفعت بدر رئيس المركز الكاثوليكي في الأردن

رفعت بدر رئيس المركز الكاثوليكي في الأردن

قال الأب رفعت بدر، رئيس المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام في الأردن، إن مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس مبادرة إيجابية للغاية بقيادة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر رئيس مجلس حكماء المسلمين المعروف بمواقفه الثابتة.

وأكد بدر خلال تصريحاته لـ"بوابة العين" الإخبارية، أن مؤتمر الأزهر هو بالأساس دعوة للتضامن الإنساني مع جميع شعوب الأرض، إضافة إلى دعوته للتضامن العربي الإسلامي والمسيحي، موضحاً أن الموقف العربي موحد، لأن الأمر يخص القدس التي وحدت الجميع خلال الشهر الماضي.

وأضاف بقوله: "القدس هي مفتاح السلام ولكن بالمؤامرات التي ارتكتبها الإدارة الأمريكية مؤخراً قد تحول الوضع إلى حرب"، مطالباً الولايات المتحدة بالتراجع عن القرار الأحادي بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.


وانعقد على مدار يومين، مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس بتنظيم من الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين، بهدف إحياء الوعي بقضية القدس وحشد رأي عام عالمي ضد قرار الرئيس الأمريكي الذي يستهدف استكمال تهويد المدينة المقدسة.

وأكد المؤتمر في بيانه الختامي، الخميس، وثيقة الأزهر الشريف عن القدس، الصادرة في 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2011، والتي شددت على عروبة القدس، وكونها حرماً إسلامياً ومسيحياً مقدساً عبر التاريخ. 

وشدد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، في البيان الختامي للمؤتمر، على التأكيد أن القدس هي العاصمة الأبدية لدولة فلسطين المستقلة، والتي يجب العمل الجاد على إعلانها رسمياً والاعتراف الدولي بها وقبول عضويتها الفاعلة في  المنظمات والهيئات الدولية كافة.


تعليقات