سياسة

"فتح" تتهم إسرائيل باختلاق فتنة إعلامية عربية - فلسطينية

الخميس 2017.12.14 11:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 666قراءة
  • 0 تعليق
جانب من انتفاضة القدس في الأراضي الفلسطينية - أرشيفية

جانب من انتفاضة القدس في الأراضي الفلسطينية - أرشيفية

اتهمت حركة فتح الاحتلال الإسرائيلي باختلاق فتنة إعلامية عربية - فلسطينية من خلال إظهار بعض الكتاب أو النشطاء في وسائل التواصل الاجتماعي، وكأنهم معادون للشعب الفلسطيني.

وقالت الحركة، في بيان على لسان عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث باسمها أسامه القواسمي: هذا الأمر "لا يعكس الحقيقة بتاتا، ولا يمكن لنا أن نتعاطى معه بالمطلق"، داعيا الشعب الفلسطيني إلى عدم الالتفات لمثل هذه الآراء التي لا تعبر إلا عن أصحابها فقط.


وأكد البيان أن الشعب الفلسطيني "يفخر ويعتز بعمقه العربي والإسلامي، باعتباره سندا حقيقيا وقويا له ولحقوقه المشروعة بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي عن أرض دولة فلسطين وعاصمتها القدس"، وأنها ترفض "الدخول في أية مهاترات إعلامية مع أي طرف عربي أو إسلامي من شأنه توجيه البوصلة بعيدا عن الجرائم الإسرائيلية والانحياز الأمريكي ضد القدس وفلسطين الدولة والهوية".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعترف، من جانب واحد، بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، وهو ما تسبب في اندلاع "انتفاضة القدس" في الأراضي المحتلة وقطاع غزة والضفة الغربية، فضلا عن خروج مظاهرات في العديد من الدول العربية والإسلامية، إلى جانب وجود رفض دولي واسع لهذه الخطوة.

تعليقات