سياسة

الأردن يدين الهجوم الإرهابي الجبان في سيناء

الجمعة 2017.11.24 09:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 729قراءة
  • 0 تعليق
العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني - أرشيفية

العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني - أرشيفية

أدان عاهل الأردن الملك عبدالله الثاني، الجمعة، الهجوم الإرهابي "البشع" الذي استهدف مسجداً شمال سيناء وأدى إلى استشهاد 235 شخصاً على الأقل، مؤكداً تضامن بلاده مع مصر في "مواجهة خطر الإرهاب". 

وتلقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اتصالا هاتفيا من الملك عبدالله الثاني، أعرب خلاله عن خالص تعازيه ومواساته في ضحايا الاعتداء الإرهابي الآثم الذي أسفر عن استشهاد عدد كبير من المواطنين المصريين أثناء تأديتهم لصلاة الجمعة في مسجد "الروضة" بشمال سيناء.

وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الملك عبدالله الثاني أعرب خلال الاتصال عن تضامن بلاده مع مصر وشعبها في مواجهة خطر الإرهاب الذي يستهدف الجميع دون استثناء، ويؤكدان أن مصر والأردن شريكتان في الحرب على الإرهاب حتى القضاء عليه.

وأضاف المتحدث الرسمي، أن الرئيس وجه الشكر للعاهل الأردني لحرصه على تقديم التعازي في ضحايا الحادث، مشيراً إلى عمق العلاقات التي تربط بين البلدين والشعبين المصري والأردني.

وكان العاهل الأردني قد أرسل برقية إلى الرئيس عبر خلالها عن "تضامن الأردن الكامل مع الشقيقة مصر، والوقوف إلى جانبها في مواجهة خطر الإرهاب الذي يستهدف الجميع دون استثناء".

من جهتها، أدانت الحكومة الأردنية في بيان الهجوم"الإرهابي الجبان". وقال محمد المومني، وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن "هذه الجريمة النكراء تعبر عن الفكر الظلامي المنحرف عن الشرائع والأديان الذي ينتهجه الإرهابيون باستهدافهم دور العبادة والآمنين العزل".

وأكد "رفض الأردن وإدانته للإرهاب والعنف بجميع أشكاله وأنواعه ودوافعه"، مشدداً على "وقوف الأردن إلى جانب مصر الشقيقة حكومةً وشعباً في مواجهة الإرهاب".


تعليقات