ثقافة

"كلمات" تجذب الأطفال العرب إلى لغتهم الأم في قلب أوروبا

الخميس 2017.4.6 02:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1085قراءة
  • 0 تعليق
جانب من مشاركة "كلمات" في معرض بولونيا لكتاب الطفل7 201

جانب من مشاركة "كلمات" في معرض بولونيا لكتاب الطفل7 201

اختتمت "كلمات" المتخصصة بنشر وتوزيع كتب الأطفال عالية الجودة باللغة العربية، والتي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، مشاركتها في الدورة الـ 54 لمعرض بولونيا لكتاب الطفل، التي أقيمت في الفترة من 3-6 إبريل/نيسان الجاري، بمدينة بولونيا الإيطالية، ونجحت خلالها في تعزيز حضور كتاب الطفل العربي في أوساط كبار الناشرين والمتخصصين في أوروبا والعالم.

وتمكنت "كلمات" من التعريف بالجهود التي تبذلها للارتقاء بأدب الطفل العربي، من خلال تقديمها نخبة من الإصدارات الموجهة لمختلف الفئات العمرية، من الطفولة وحتى الشباب، المنسجمة مع الثقافة العربية والهوية الوطنية، إضافة إلى القصص والكتب المترجمة عن العديد من اللغات والتي تسهم في إثراء معرفة وخيال الطفل العربي حول الحكايات المستوحاة من الثقافات العالمية.

ونظم وفد "كلمات" العديد من الاجتماعات واللقاءات المهنية، حيث التقى مجموعة من دور النشر العاملة في السوق الأوروبية، وحضر عدداً من المؤتمرات وجلسات الحوار والنقاشات التي تبحث سبل تعزيز التعاون المشترك مع نخبة من الكتاب والأدباء والناشرين المشاركين بالمعرض. وأسهمت هذه اللقاءات في تطوير وتوسيع نطاق التعاون والشراكة بين المجموعة ونظرائها حول العالم.

وقال تامر سعيد، مدير عام مجموعة كلمات: "تأتي مشاركتنا في معرض بولونيا لكتاب الطفل بهدف تبادل الخبرات مع العاملين والمختصين في هذا المجال، وبحث فرص التعاون معهم، إضافة إلى التعريف بإصداراتنا وبحث إمكانية ترجمتها وتوزيعها في مختلف دول العالم، وهو ما يسهم في تعزيز رؤيتنا الهادفة للارتقاء بصناعة النشر الموجه للأطفال واليافعين العرب".

وأضاف سعيد: "كان من أهم ثمرات هذه المشاركة، أنها أتاحت لنا التواصل مع عدد من الناشرين والمختصين، الذين أبدوا إعجابهم بإصدارات كلمات، وعبروا عن رغبتهم باقتناء نسخ منها لتوزيعها على الأطفال العرب في الغرب لتعميق ارتباطها الوجداني والثقافي بجذورهم الأصلية".

وحرصت "كلمات" خلال هذه المشاركة على التعرف على إصدارات دور النشر الأخرى، خصوصاً الأوروبية منها، من أجل ترجمة المناسب منها إلى اللغة العربية، إضافة إلى ترجمة بعض إصدارات المجموعة، وخصوصاً الحائزة منها على جوائز إلى لغات أجنبية مختلفة، في إطار تشجيع الحوار الثقافي والتواصل مع الأطفال من الدول الأخرى.

وتُعتَبَر "كلمات" أول دار نشر في دولة الإمارات العربية المتحدة متخصصة حصرياً بنشر وتوزيع كتب الأطفال عالية الجودة باللغة العربية، التي تستهدف الفئات العمرية حتى 16 عاماً. وتركز إصدارات المجموعة على تقديم محتوى يُسهم في ترسيخ القيم الإنسانية وقيم الانتماء إلى العائلة، وعلاقات الصداقة، ومعاني البساطة، والسعادة، عبر نصوص مبتكرة ورسوم نابضة بالحياة.

وحققت "كلمات" حضوراً واسعاً في المشهد الثقافي العربي، حيث نالت العديد من الجوائز المحلية والعالمية، منها جائزة "أفضل ناشر في آسيا" من معرض بولونيا لكتب الطفل في العام 2016، وجائزة الشيخ زايد بن سلطان للكتاب 2017، عن فئة "النشر والتقنيات الثقافية"، وغيرها من الجوائز الأخرى.


تعليقات