ثقافة

"ليون الإفريقي" و"بأي ذنب رحلت".. ترشيحات وزراء إماراتيين لشهر القراءة

الأربعاء 2019.3.13 12:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 180قراءة
  • 0 تعليق
غلاف رواية "ليون الإفريقي" التي رشحها الشيخ عبدالله بن زايد

غلاف رواية "ليون الإفريقي" التي رشحها الشيخ عبدالله بن زايد

في مبادرة لتشجيع رواد مواقع التواصل الاجتماعي على القراءة في شهر القراءة، شارك وزراء وشخصيات بارزة من دولة الإمارات في تحدي ترشيح 7 من كتبهم المفضلة للقراء، على مدار أسبوع كامل.

ويتطلب التحدي مشاركة صورة لغلاف كتاب قرأته الشخصية دون تقييمه أو شرح سبب اختياره، ثم ترشيح أحد المعارف أو الأصدقاء للمشاركة كذلك.

يعود الفضل برواج التحدي للشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي في الإمارات، الذي شارك في التحدي 5 مارس/آذار الجاري، ونشر عبر حسابه على تويتر غلاف رواية "ليون الإفريقي" للكاتب اللبناني أمين معلوف، التي تسرد سيرة ذاتية تخيلية لبطلها الحسن الوزان، المعروف بليون الإفريقي، في إطار يحاكي أدب الرحلة.


وقبلت نورة الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة في الإمارات، التحدي وشاركت بغلاف كتاب After The Prophet، وهو كتاب سردي تاريخي تروي كاتبته ليزلي هازلتون، من خلاله، القصة المأساوية للصراع السني الشيعي.


وشاركت شما المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب الإماراتية، في التحدي وبدأت بكتاب David and Goliath لمؤلفه مالكولم جلادويل، الذي يناقش مفهوم متى يمتلك الشخص الأفضلية ومتى يفقدها، بالحديث عن ”الحرمان النسبي“.


واختار زكي نسيبة، وزير دولة في الإمارات، "بأي ذنب رحلت" للكاتب محمد المعزوز، ليبدأ تحديه بها، ويقص فيها الروائي المغربي حكاية "رحيل" التي عزمت على أن تقاوم تحديات الحياة والأيام وتعيش حريتها عبر الموسيقى.


تعليقات