تكنولوجيا

القمر الصناعي الإماراتي "ماي سات 1" ينطلق الخميس من أمريكا

الأربعاء 2018.11.14 12:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 214قراءة
  • 0 تعليق
فريق جامعة خليفة بعد انتهاء عملية الدمج

فريق جامعة خليفة بعد انتهاء عملية الدمج

يستعد فريق طلاب جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، في العاصمة الإماراتية أبوظبي، بالتعاون مع شركة "الياه سات" للاتصالات الفضائية، لإطلاق القمر الصناعي المصغّر المكعب "ماي سات 1" من جزيرة والوبس في الولايات المتحدة الخميس. 

وأنهى فريق الطلبة وأعضاء هيئة التدريس بجامعة خليفة عملية دمج القمر الصناعي المُصَغّر "ماي سات 1" بمركبة الإطلاق التموينية، المتوجهة إلى محطة الفضاء الدولية.

ويعد "ماي سات 1" إضافة إلى إنجازات دولة الإمارات في قطاع الفضاء، إذ أعده الطلاب في مختبر وطني، بما يدعم الاستراتيجية الوطنية للفضاء، التي تستهدف الابتكار والعمل الدؤوب في هذا القطاع.

وتم تطوير "ماي سات 1" من قِبل طلبة برنامج ماجستير نظم وتقنيات الفضاء بجامعة خليفة في مرافق مختبر "الياه سات" للفضاء، وهو القمر الأول للمختبر الذي تم تأسيسه بالتعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا وشركة "نورثروب جرومان"، بهدف توفير منصة مبتكرة للبحوث المستقبلية في مجال تقنيات الفضاء في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ونقلت صحيفة "الخليج" الإماراتية عن الدكتور محمد الجنيبي المدير التنفيذي لقطاع الفضاء في وكالة الإمارات للفضاء، قوله إن إطلاق "ماي سات 1" سيصقل مهارات الطلاب والباحثين الجامعيين وخبراتهم في الفضاء، وسيؤهلهم للعمل على اكتشاف حلول للتحديات التي تواجه قطاع الفضاء، لافتاً إلى أن نجاح عملية الإطلاق سيشجع على استمرارية نجاحات الطلاب في قطاع الفضاء، لا سيما الذين بدأوا العمل على بناء القمر الصناعي المصغر "ماي سات 2" وتأهيل الكوادر الوطنية في دولة الإمارات.

تعليقات