سياسة

الخرطوم تبدأ إجراءات عودة لاجئي جنوب السودان

الأربعاء 2018.8.8 11:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 313قراءة
  • 0 تعليق
فرقاء جنوب السودان مع الرئيس عمر البشير - أرشيفية

فرقاء جنوب السودان مع الرئيس عمر البشير - أرشيفية

أعلنت السلطات السودانية، الأربعاء، عن شروعها في الإجراءات الفنية، لتسهيل العودة الطوعية للاجئي دولة جنوب السودان، وذلك في أعقاب اتفاق سلام نهائي وقعه فرقاء الدولة الوليدة بالخرطوم. 

ويحتضن السودان نحو 500 ألف لاجئ من دولة جنوب السودان، غالبيتهم في مخيمات بولاية النيل الأبيض الحدودية. 

وقال مدير إسكان اللاجئين بمعتمدية اللاجئين بولاية النيل الأبيض جنوب البلاد، محمد نور الدين، إنهم شرعوا في استخراج بطاقات حديثة مدمجة تحتوي على رقم اللاجئ والرقم الأجنبي، من أجل تسهيل عودة اللاجئين طوعاً إلى بلادهم.   

وأضاف المسؤول، بحسب وكالة السودان للأنباء، أن إجراءات العودة الطوعية جاءت في أعقاب توقيع اتفاق السلام بين الفرقاء الجنوبيين بالخرطوم، واستجابة لرغبة اللاجئين الجنوبيين في العودة بعد قناعتهم أن هذا الاتفاق من شأنه أن يُنهي مسببات اللجوء ويفضي إلى السلام والأمن والاستقرار، وتوفير معينات الحياة بدولة الجنوب. 

وأفاد بأن اللاجئين الذين لا يرغبون في العودة الطوعية، إما أن يقدموا لإعادة التوطين وإما يتم التعامل معهم كأجانب مقيمين بالسودان من خلال الرقم الأجنبي الممنوح لديهم بالبطاقة، مشيرا إلى وصول فريق فني من السجل المدني لمعسكرات اللاجئين لتسهيل إجراءات العودة الطوعية. 

ووقعت الأطراف الجنوب سودانية، الإثنين الماضي، اتفاقا نهائيا حول القضايا العالقة الخاصة بتقسيم السلطة والترتيبات الأمنية.

تعليقات