حوادث

السجن مدى الحياة لرجل قتل 4 داخل منزلهم في واشنطن

السبت 2019.2.2 02:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 89قراءة
  • 0 تعليق
مراسم تشييع أفراد عائلة سافوبولوس

مراسم تشييع أفراد عائلة سافوبولوس

حكم على رجل بالسجن مدى الحياة يدعى دارون وينت بتهمة قتل 4 أشخاص في منزل بواشنطن عام 2015، في جريمة أثارت حالة تأثر كبيرة في العاصمة الأمريكية.

وأدين وينت (37 عاما) في أكتوبر/تشرين الأول بقتل رجل الأعمال سافاس سافوبولوس (46 عاما) وزوجته إيمي (47 عاما) وابنهما فيليب (10 سنوات) إضافة إلى العاملة المنزلية فيراليسيا فيجيروا (57 عاما).

واعتبرت القاضية جوليات ماكينا التي أصدرت الحكم أن تصرف وينت كان "وحشيا وغير مفهوم".

وبحسب لائحة الاتهام، دخل الرجل في 13 مايو/أيار 2015 إلى دارة سافوبولوس في حي راق في واشنطن واحتجز القاطنين في الداخل قبل أن يعنفهم على مدى نحو 15 ساعة مستخدما عصا بيسبول ليحصل على مبلغ 40 ألف دولار، وأحضر موظفا لدى سافاس سافوبولوس المال، وأكد بعدها للمحققين أنه قام بذلك تنفيذا لطلب سافوبولوس، وعمد دارون وينت إلى قتل رهائنه الـ4 قبل إشعال النار بالمنزل لإخفاء الجريمة.

وتم التعرف سريعا على دارون وينت إثر فحص لحمض نووي على قطعة بيتزا كان قد بدأ بأكلها وتركها في مسرح الجريمة.

وبعد توقيفه، اكتشف المحققون من خلال تحليل بيانات هاتف دارون وينت أنه استعلم عن البلدان التي لا تقيم اتفاقات لتبادل المطلوبين مع الولايات المتحدة.

وبحسب وسائل الإعلام الأمريكية، عمل وينت لفترة في شركة سافاس سافوبولوس لصهر المعادن.

تعليقات