سياسة

ليبيا.. مقتل إرهابي متورط في استهداف ضباط مصريين بالفرافرة

الأحد 2018.8.19 06:57 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 550قراءة
  • 0 تعليق
الإرهابي عبد القادر افنيش

الإرهابي عبد القادر افنيش

قالت تقارير إعلامية ليبية إن الإرهابي عبدالقادر افنيش، المتورط في استهداف ضباط مصريين بواحة الفرافرة، جنوب شرق مصر، عام 2014، لقي مصرعه متأثرا بجراحه بعد وقوع اشتباكات مسلحة مع قوات الأمن الليبية عند اعتقاله أمس السبت في مصراته شمال غرب البلاد.

و"افنيش"، الشهير بـ "أقدوره"، هو عبد القادر جمعة عبدالهادي أفنيش الزوي، من مواليد 1987 ومن سكان مدينة اجدابيا، شمال شرق ليبيا.

وأصبح "أقدوره"، خلال عامي 2012 و 2013، نشطا في نقل المسلحين التابعين لـ "تنظيم القاعده ببلاد المغرب"، وشراء ونقل الأسلحة والذخائر لصالح التنظيمات عبر الصحراء، بالتعاون مع الإرهابي "الساعدي النوفلي"، وكانت عملياتهم تجري من وإلى مالي وليبيا.

ويعتبر "أقدوره"، من المقربين للقيادي بتنظيم أنصار الشريعة "الساعدي النوفلي" المكني "أبي عبدالله"، والمسجون حاليا في إحدى سجون مصراته بعد إلقاء القبض عليه في أكتوبر2017.

وورد اسم "أقدوره" خلال عملية نقل الذخائر والأسلحة بعد المعركة التي عرفت باسم "نقطة 100 بمنطقة الفرافرة – مصر"، والتي هجم عليها مسلحو تنظيم القاعدة في يوليو/تموز 2014، حيث كان دوره يتلخص في استلام جرحى الإرهابيين المصريين لعلاجهم في مدينة اجدابيا.

وأدي الهجوم الإرهابي علي كمين لقوات حرس الحدود المصرية بمنطقة الفرفرة إلي مقتل نحو 28 ضابطا ومجندا.

كما ظهر عبد القادر افنيش، في مقطع فيديو في إحدى المناطق الصحراوية ومعه القيادي الجزائري المعروف لدى تنظيم القاعدة ببلاد المغرب "مختار بلمختار" الشهير يـ "الأعور" والمكني "خالد أبوالعباس".

والتحق "أقدوره" بسرايا الدفاع عن بنغازي؛ بعد سيطرة القوات المسلحة الليبية على مدينة اجدابيا، وتطهيرها من الجماعات الإرهابية؛ حيث فر كغيره من العناصر الإرهابية إلى مدينة مصراتة.

وشارك في الهجوم على الهلال النفطي ومدينة اجدابيا ومناطق شرق اجدابيا خلال يوليو 2016، والتي قتل فيها شقيقه "عبدالمنعم" في منطقة اجليدايه شرقي اجدابيا وكان من ضمن سرية المهاجرين.

تعليقات