سياسة

ليبيا.. إحباط محاولة عناصر إخوانية لتهريب 5 ملايين دولار إلى تركيا

السبت 2018.8.18 09:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 3591قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

تمكنت الأجهزة الأمنية في مطار بنينا بمدينة بنغازى الليبية، من ضبط 3 مسافرين حاولوا تهريب 5 ملايين دولار إلى تركيا.

وأفاد مراسل "العين الإخبارية" أن "الجهات الأمنية الليبية رصدت هؤلاء الأشخاص منذ أيام وهم يحاولون تجهيز المبلغ، كما رصدت اتصالاتهم مع جهات خارج مدينة بنغازي قامت بتزويدهم بهذا المبلغ".

وأضاف أن "الأشخاص الثلاثة اعترفوا بانتمائهم لجماعة الإخوان الإرهابية، وبأنهم مكلفون بتهريب هذا المبلغ إلى تركيا في إطار محاولة إنقاذ اقتصادها وعملتها المتدهورة أمام الدولار".


وكانت جماعة في تركيا متفرعة عن إخوان ليبيا قد وجهت نداءً لأعضائها تحت عنوان "مؤازرة الشعب التركي في محنته الاقتصادية"، ودعت الجماعة المقيمين في تركيا، خاصة التجار الليبيين والمسلمين عامة وأيضاً أصحاب رؤوس الأموال، إلى انتهاز الفرصة لدعم أنقرة في مواجهتها الاقتصادية مع الولايات المتحدة الأمريكية، على حد وصفها.

وتعصف بالاقتصاد التركي عقوبات أمريكية، أثرت على أسعار الصرف ونسب التضخم، وتباطؤ في الاستثمارات الأجنبية المباشرة الوافدة إلى البلاد.

وحسب رويترز، فقدت الليرة التركية 73% من قيمتها منذ بداية 2018، بعدما شهدت، صباح الاثنين، في منطقة آسيا والمحيط الهادي، أسوأ هبوط يومي في تاريخها؛ إذ نزلت أمام الدولار إلى 7.24. 

ولم تتوقف الليرة التركية عن الانحدار في سعر الصرف، منذ تولي الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مقاليد حكم البلاد، بفعل السياسات الاقتصادية المرتبكة، وتعامله مع صانعي السياسات النقدية. 

وكثف أردوغان من تدخلاته في سياسات البنك المركزي التركي، خلال العامين الماضي والجاري؛ إذ مارس ضغوطات على رفض قرار رفع أسعار الفائدة. 

ومنذ 5 سنوات من التدخل (2013 - 2018)، فقدت الليرة التركية ما يقرب من 236% من قيمتها أمام الدولار الأمريكي، وفق أرقام البنك المركزي التركي.

تعليقات