سياحة وسفر

مدينة الملك عبدالله الاقتصادية تنشئ أكاديمية لتدريب 450 طيارا سنويا

الإثنين 2019.4.1 11:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 64قراءة
  • 0 تعليق
مدينة الملك عبدالله الاقتصادية توقع اتفاقية مع الأكاديمية الوطنية للطيران

مدينة الملك عبدالله الاقتصادية توقع اتفاقية مع الأكاديمية الوطنية للطيران

وقعت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، والأكاديمية الوطنية للطيران "طيران" في السعودية، الإثنين، اتفاقية تدريب الشباب السعودي لدعم سوق الطيران السعودي. 

وسيتم إنشاء الأكاديمية الجديدة بفرعيها: فرع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية الذي يعد الفرع الأول والمقر الرئيسي للأكاديمية، وذلك لتدريب 1650 متدرباً سنوياً منهم 1200 في صيانة الطيران و450 طياراً.

حضر مراسم التوقيع الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، والأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للفضاء، رئيس مجلس أمناء الأكاديمية الوطنية للطيران في السعودية. 

وستكون الأكاديمية أكبر مركزٍ من نوعه بالسعودية متخصص في تدريب الشباب السعوديين لدعم سوق الطيران السعودي المتنامي، وأحد الركائز الرئيسية لرؤية السعودية 2030، فيما يتم إنشاء الفرع الثاني بمدينة الرياض في مطار الثمامة مقر النادي السعودي للطيران. 

وقال أحمد بن إبراهيم لنجاوي، الرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، إن الأكاديمية الوطنية للطيران تشكل إضافة للمدينة الاقتصادية لتحقيق أعلى معايير التعليم المهني والتقني، وتعزيز مهارات القوى العاملة السعودية ورفع مستوى الإنتاجية ببرامج تنافسية ونوعية في إطار رؤية السعودية 2030، ومستهدفات برنامج التحول الوطني 2020"، في السعودية.

من جانبه أكد مازن بن أحمد تمار، الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية، أن هذا المشروع يعد أحد البرامج التي تتبناها المدينة الاقتصادية ضمن حزمة مشاريع متعددة في قطاع دعم وتمكين الشباب.

تعليقات