رياضة

البرلمان الكويتي يقر قانونا لإنهاء أزمة البلاد الرياضية

الأحد 2017.12.3 06:04 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 406قراءة
  • 0 تعليق
البرلمان الكويتي يقر قانونا لإنهاء أزمة البلاد الرياضية

صورة أرشيفية

وافق مجلس الأمة الكويتي على قانون جديد للرياضة، في محاولة لإنهاء الأزمة القائمة بين الكويت والمؤسسات الرياضية الدولية التي حرمتها من المشاركة في العديد من المناسبات الكبرى. 

الفيفا يؤكد إيقاف عضوية الكويت

وعبر سعدون حماد، رئيس لجنة الشباب والرياضة في البرلمان الكويتي، في تصريح بثه التلفزيون المحلي عن أمله في أن تنتهي أزمة الرياضة في الكويت بعد إقرار القانون.

وأوقف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الاتحاد الكويتي في 2015 بسبب مزاعم التدخل الحكومي في شؤون اللعبة، غير أن "الفيفا" أوضح مؤخرا أن الإيقاف قد يرفع عندما يتمكن الاتحاد الكويتي وأعضاء الاتحاد من تنفيذ المهام والالتزامات بشكل مستقل.

فضلا عن ذلك، عوقبت اللجنة الأوليمبية الكويتية بالإيقاف بعد اتهام الحكومة بالتدخل في أعمال اللجنة من خلال قانون جديد للرياضة، واضطر رياضيون كويتيون للمنافسة تحت العلم الأوليمبي في أوليمبياد ريو دي جانيرو بالبرازيل العام الماضي بسبب ذلك.

وعوقبت الكويت بالإيقاف في 2010 بسبب خلاف مشابه إلا أنها عادت للمنافسات قبل أوليمبياد لندن 2012.

وأضاف حماد: "بإذن الله سوف نرى الفرق الكويتية في المحافل الدولية" مرة أخرى".

ونقلت صحيفة "القبس" عن رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم تأكيده في بداية الجلسة على دستوريتها، رغم أن الحكومة مستقيلة وحضورها يشكل شرطا لصحة الجلسة.

ونقلت الصحيفة أيضا عن وزير الدولة لشؤون الشباب خالد الروضان قوله في البرلمان إن الهدف من الجلسة إقرار قانون الرياضة ورفع الإيقاف عن الكويت وإنهاء معاناة شباب الكويت وإقرار القانون سيخطو خطوات كبيرة على طريق تطوير الرياضة.

وأضاف الوزير "دخلنا مفاوضات كبيرة مع الاتحاد الدولي لكرة القدم لرفع الإيقاف الرياضي، حرصنا على إنجاز قانون يتواءم مع متطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم، رئيس الإتحاد الدولي أبلغنا على صفة الاستعجال بأن القانون الجديد متوافق مع قوانين الفيفا ويجب إقراره بأسرع وقت".

تعليقات