اقتصاد

إطلاق برنامج وطني لدعم الشركات الناشئة في الإمارات

السبت 2018.4.14 01:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 133قراءة
  • 0 تعليق
سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي

سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الإماراتي

وقعت وزارة الاقتصاد الإماراتية - ضمن مشاركتها في المسرعات الحكومية في دفعتها الثالثة - مذكرات تفاهم لإطلاق "البرنامج الوطني لدعم الشركات الناشئة الحديثة والمبتكرة" مع 14 جهة حكومية. 

والجهات الحكومية هي وزارة المالية وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات وهيئة الأوراق المالية والسلع وبرنامج تكامل - التابع لدائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي - ومصرف الإمارات للتنمية وصندوق محمد بن راشد للابتكار وصندوق خليفة لتطوير المشاريع ومؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة ومركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع" وبرنامج سعود بن صقر لتنمية مشاريع الشباب وغرفة تجارة وصناعة أم القيوين وجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا وجامعة الإمارات وجامعة دبي.

ويمثل "البرنامج الوطني لدعم الشركات الناشئة الحديثة والمبتكرة" إحدى المبادرات المعتمدة في إطار التحديات التي تم إطلاقها ضمن المسرعات الحكومية. البرنامج تقود وزارة الاقتصاد جهود تحقيقه خلال 100 يوم، ويهدف إلى تحفيز وتطوير الابتكار في قطاع الأعمال في الدولة وتعزيز موقعها على مؤشر الابتكار العالمي.

ويأتي توقيع مذكرات التفاهم في إطار التعاون لاستكمال خطوات إطلاق البرنامج رسميا خلال المرحلة المقبلة وإرساء دعائم أول منظومة متكاملة لدعم المشاريع والمنشآت التي تقوم بأنشطة مبتكرة في الإمارات من خلال وضع تعريف موحد ومعايير محددة تتواءم مع متطلبات المؤشرات الوطنية للابتكار وإصدار 50 شهادة عضوية في المرحلة الأولى من البرنامج، بهدف تمكين هذه المشاريع من الاستفادة من الحوافز والتسهيلات التي تمنحها الأطراف الداعمة في إطار البرنامج.

وقال سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، إن تطوير منظومة الابتكار في دولة الإمارات عملية متواصلة وذات رؤية مستقبلية ومستدامة، وتهدف إلى ترسيخ دور الابتكار بصورة عملية كمحرك رئيسي للتنمية، حيث تنفذ الدولة خطوات متلاحقة لترسيخ ثقافة الابتكار وتحفيز الإبداع في مختلف القطاعات.

وأضاف أن البرنامج الوطني لدعم الشركات الناشئة الحديثة والمبتكرة يمثل إحدى أهم المبادرات الوطنية التي تسهم في تنمية وتحفيز الابتكار في القطاع الخاص وتعزيز التوجه نحو تطبيق الأفكار الإبداعية والممارسات الابتكارية في بيئة الأعمال بالإمارات.

تعليقات