بيئة

مصرع 23 أمريكيا في إعصارين.. وترامب يدعو إلى الحذر

الإثنين 2019.3.4 09:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 175قراءة
  • 0 تعليق
مقتل ما لا يقل عن 23 شخصا في إعصارين بولاية ألاباما الأمريكية

مقتل ما لا يقل عن 23 شخصا في إعصارين بولاية ألاباما الأمريكية

يواصل عمال الإنقاذ، الإثنين، البحث وسط أنقاض منازل ومبان دمرها إعصاران أسفرا عن مقتل ما لا يقل عن 23 شخصا في أسوأ عواصف تجتاح الولايات المتحدة منذ قرابة 6 سنوات.

وهب الإعصاران على مقاطعة لي كاونتي بولاية ألاباما، الأحد، مصحوبين برياح بلغت سرعتها 240 كيلومترا على الأقل في الساعة.

وقالت السلطات إن أكثر من 50 شخصا أصيبوا، وإن من المتوقع ارتفاع عدد القتلى، ما قد يجعل هذين الإعصارين أكثر فتكا من الإعصار الذي اجتاح مدينة مور في ولاية أوكلاهوما عام 2013، وأودى بحياة 24 شخصا.

وظهرت في لقطات بثتها قنوات تلفزيونية، وجرى تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي، أشجار اقتلعت من جذورها ومنازل انهار بعض جدرانها.

وقال جاي جونز قائد الشرطة في مقاطعة لي كاونتي إن عمليات الإنقاذ والانتشال كانت صعبة الليلة الماضية.

وأضاف خلال مقابلة مع شبكة (سي.إن.إن) الإخبارية: "يكمن التحدي في الحجم الضخم للأنقاض حيث تقع جميع المنازل، لا أتذكر أنني رأيت هذا الحجم من قبل".

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في تغريدة على موقع "تويتر"، سكان ألاباما والمناطق الأخرى التي تضررت جراء العواصف إلى "الحذر والتماس سبل الأمان".

وقال: "كانت الأعاصير والعواصف عنيفة بحق، وربما يكون هناك المزيد".

وانخفضت درجات الحرارة في الولاية إلى درجتين مئويتين، الإثنين، مما جعل بعض المتضررين من العواصف يواجهون انقطاع الكهرباء وبالتالي حرمانهم من التدفئة.

وقالت كريستينا بيدينوفسكي خبيرة الأرصاد في موقع أكيوويذر: "ينبغي على من انقطعت عنهم الكهرباء ويعتمدون عليها للتدفئة إيجاد سبل أخرى للتدفئة".

تعليقات