اقتصاد

غرفة أبوظبي تبحث التعاون التجاري مع مستثمري شنزن الصينية

الثلاثاء 2018.11.20 11:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 173قراءة
  • 0 تعليق
تجارة أبوظبي تبحث التعاون التجاري مع شنزن الصينية

تجارة أبوظبي تبحث التعاون التجاري مع شنزن الصينية

نظمت غرفة تجارة وصناعة أبوظبي في مقر الغرفة اجتماعا تجاريا مع نخبة من رواد الأعمال الصينيين من مدينة شنزن في جمهورية الصين الشعبية، وذلك للاطلاع على أهم مجالات التعاون التجاري والاستثماري، وتبادل الخبرات، وإتاحة الفرص للتعرف على التجارب العملية في قطاع ريادة الأعمال لدى الجانبين. 

شهد الاجتماع من جانب الغرفة إبراهيم الخاجة عضو مجلس إدارة غرفة أبوظبي، وبعض أعضاء مجلس الإدارة، وعبدالله غرير القبيسي نائب مدير عام الغرفة، وعدد من رواد الأعمال وممثلي القطاع الخاص في إمارة أبوظبي، والدكتور أديب العفيفي مدير البرنامج الوطني للمشاريع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة في وزارة الاقتصاد.

ومن الجانب الصيني، حضرت يو جيان الرئيس التنفيذي لرابطة رواد الأعمال في مدينة شنزن بالصين، وممثلو 15 شركة صينية، وعضو اتحاد الشركات في شنزن، يمثلون قطاعات تجارية رائدة مثل الهندسة وإدارة العقارات وقطاع الصيانة والديكور وحماية البيئة وتصنيع الزجاج وقطاعات الفندقة والسياحة والثقافة، إضافة إلى قطاعات الصحة والمجوهرات والإلكترونيات.

وأكد الخاجة، في كلمته الترحيبية خلال الاجتماع، أن التعاون الاقتصادي بين دولة الإمارات وجمهورية الصين وصل إلى مراحل متقدمة وحقق تطورا متناميا، حيث تعد الإمارات الشريك التجاري الأول غير النفطي للصين، كما أصبحت الصين أكبر شريك تجاري للإمارات، مشيرا إلى اهتمام الجانبين بتعزيز دور القطاع الخاص وتعميق التعاون الاقتصادي بينهما من خلال المنصات الهادفة واستكشاف الفرص وبناء الشراكات في مختلف القطاعات الاقتصادية، لا سيما في قطاع ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأشار الخاجة إلى أهمية موضوع ريادة الأعمال لتنمية اقتصادات الدول على مستوى العالم، منوها بأن غرفة تجارة وصناعة أبوظبي قد أولت دعم رواد الأعمال والمشاريع التجارية والمنشآت المتوسطة والصغيرة الكثير من الاهتمام، بداية من المساهمة في تقديم كل المعلومات والبيانات والخدمات اللوجيستية، مرورا بتوفير الاستشارات والدورات التدريبية، ووصولا إلى تقديم فرص احتضان المشاريع المبتكرة والمبدعة، وتشجيعها على المشاركة بفاعلية في تنمية الاقتصاد وتحقيق التنافسية في بيئة الأعمال.

وأشادت يو جيان بالمستوى الاقتصادي المتنامي الذي تشهده إمارة أبوظبي، مشيرة إلى أن الوفد المرافق من رواد الأعمال معظمهم ممن يزورون أبوظبي لأول مرة، حيث أعربوا عن شغفهم وتطلعهم لتحقيق التعاون التجاري والاستثماري بين الجانبين، خاصة في ظل المزايا والإمكانيات الاقتصادية التي تسهل عملية التعاون المشترك.

تعليقات