اقتصاد

النفط يهبط رغم تراجع المخزون الأمريكي

الخميس 2017.8.3 01:36 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 652قراءة
  • 0 تعليق
الإنتاج الليبي يسجل تحسنا وسط مخاوف الصراعات الداخلية

النفط يهبط بفعل ارتفاع معروض أوبك

تراجعت أسعار النفط، اليوم الخميس، في الوقت الذي فقدت فيه موجة صعود دفعت الأسعار للارتفاع نحو 10 % منذ أوائل الأسبوع الماضي الزخم، رغم إشارات متجددة على تقلص تدريجي في الفجوة بين العرض والطلب بالسوق الأمريكية. 

وانخفض خام برنت 25 سنتاً إلى 52.11 دولار للبرميل. وتراجع الخام الأمريكي الخفيف 25 سنتاً إلى 49.34 دولار.

ويقول متعاملون إن الطلب القوي في الولايات المتحدة يدعم الأسعار، في حين يكبح ارتفاع إمدادات منتجي أوبك تحقيق مكاسب إضافية، مما يشير إلى سوق تتحرك داخل نطاق ضيق.

ويقول المتعاملون إن ارتفاع إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) يكبح الأسعار.

وتعهدت أوبك ومنتجون آخرون من بينهم روسيا بخفض الإنتاج 1.8 مليون برميل يومياً حتى مارس/ آذار 2018، للمساعدة في دعم الأسعار وتقليص المخزونات.

في الوقت نفسه سجل إنتاج ليبيا من النفط الخام خلال يوليو الماضي أعلى مستوى شهري له منذ 3 سنوات، حسب بيانات جمعتها شبكة الأنباء الأمريكية "بلومبرج" من ناقلات النفط التي تتعامل مع موانئ إنتاج الحقول الليبية.

وحقق إنتاج النفط الليبي نمواً سنوياً بمعدل 11% مقارنة بشهر يوليو من العام الماضي، وهو ما يعكس النمو الملموس في حجم الإنتاج لتوليد تدفقات مالية بالعملة الأجنبية، لسد احتياجات السوق الليبية من الواردات الأساسية.

ونجحت ليبيا في الوصول إلى مستوى إنتاج يبلغ مليون برميل يومياً خلال بعض الأيام بالشهر الماضي.

ونقلت بلومبرج عن كارستن فريتسش، المحلل في شركة كوميرز بنك، أن أنظار الدول المنتجة للنفط الخام تراقب تطور الإنتاج الليبي، نظراً لاستثنائها من قيود خفض الإنتاج، ما يؤدي إلى زيادة المعروض في السوق.


تعليقات