سياسة

ليبيا: إبحار سفينة متفجرات تركية باتجاه بلادنا "جريمة حرب"

الخميس 2018.1.11 11:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2883قراءة
  • 0 تعليق
القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية - أرشيفية

القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية - أرشيفية

أدانت القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية إبحار سفينة تركية محملة بالمتفجرات باتجاه ميناء مصراتة الليبي، مطالبة باعتبار تلك الواقعة "جريمة حرب".

وقال الجيش الليبي، في بيان نشره على صفحته الرسمية، اليوم الخميس، إنه يتابع باهتمام بالغ مجريات التحقيق حول السفينة التركية (أندروميدا) والتي كان على متنها عدد 29 حاوية من المتفجرات تتنوع بين صواعق ونترات الأمونيوم ومواد خاصة يمكن استخدامها لبناء قنابل لتنفيذ الأعمال الإرهابية.

وأوضح البيان أنه حسب تصريحات خفر السواحل اليونانية، فقد أبحرت السفينة من تركيا بعد تزويدها بحمولتها من ميناءي مرسين وإسكندرونة إلى دولة جيبوتي وسلطنة عمان؛ حيث تلقى قبطانها بعد الإبحار أوامر من مالك السفينة بالتوجه نحو مصراتة الليبية.

وطالب الجيش الليبي البعثة الأممية للدعم بليبيا ومجلس الأمن وجامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي وكافة المنظمات والهيئات الحقوقية، باعتبار هذه الواقعة "جريمة حرب" تقوم عليها وتدعمها تركيا وكل من له علاقة بهذه السفينة.

وقال الجيش الليبي: إن الإقدام على هذه الأفعال يؤكد ما صدر في تصريحاتنا وبياناتنا السابقة حول الدور التركي المشبوه في دعم الإرهاب، ليس بليبيا فقط، بل في كل دول المنطقة.

كما طالب الجيش الليبي دولة اليونان بإطلاعه على التحقيقات وإحاطته بكافة التفاصيل، مؤكدا حرصه التام على الأمن الدولي والإقليمي ومحاربة الإرهاب على جميع الأصعدة.


تعليقات