صحة

الأظافر تكشف الإصابة بسرطان الرئة

الأحد 2018.8.12 09:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 447قراءة
  • 0 تعليق
شكل الأظافر قد يدل على الإصابة بسرطان الرئة

شكل الأظافر قد يدل على الإصابة بسرطان الرئة

من المعروف أن التغيرات التي تحدث لشكل أظافرك ولونها قد تكون مؤشراً على مختلف المشاكل الصحية، لكن الخبر الصادم أن تلك التغيرات قد تكون دليلاً على أحد أنواع السرطانات، وبالتحديد سرطان الرئة.

وعلى الرغم من أن هذه المعلومة شائعة في الأوساط الطبية، إلا أن قلة من الناس يدركون خطورة مؤشر كهذا. لكن قد تكون لقصة جان ويليامز تايلور أثر كبير في نشر معلومة بسيطة كهذه، والتي من شأنها أن تنقذ حياة بعض الناس.

بدأت القصة حين نشرت امرأة بريطانية تدعى جان ويليامز تايلور صورة لأظافرها على صفحتها على فيسبوك، تساءلت فيها عن سبب نموها منحنية للأسفل بدلاً من نموها باستقامة، لينصحها العديد من الأشخاص بزيارة الطبيب وتحري السبب، لأن الأمر أشد خطورة مما يبدو عليه. 

هرعت تايلور بعدها لإجراء اختبارات للدم وأشعة للصدر، كما تم تحويلها بعد ذلك لإجراء فحص الأشعة المقطعية واختبارات تنفس وتصوير بالرنين المغناطيسي، كما تم أخذ عينة من الرئة لفحصها إلى جانب فحوصات أخرى. 

وفوجئت تايلور بعد عدة أيام بالنتائج، حيث نشرت على صفحتها على فيسبوك: ”بعد أسبوعين مرهقين، حصلت أمس على نتائج الفحوصات.. سرطان بكلتا الرئتين“، وأضافت: ”آمل أن يساعد هذا المنشور شخصاً آخر ما زال في المراحل المبكرة من السرطان“.


وتقول الدكتورة فويب ريتش، مديرة عيادة اضطرابات الأظافر بجامعة أوريجون للصحة والعلوم، إن التغيرات التي واجهتها تايلور تدعى ”تعجر الأصابع“، وهي بالفعل مؤشر على مشاكل محتملة في الرئة. وأضافت في حوار لها مع موقع Today أن ”الأظافر دليل تشخيصي جيد لمشاكل الرئة“.

وعن التغيرات التي تطرأ على الأظافر، قالت: ”من المرجح أن السبب يتعلق بنقص أكسجين أطراف الأصابع، على الرغم من عدم وجود دليل قاطع بذلك“. وتتابع: ”لا يصاب كل من لديهم مشاكل بالرئة بانحناء الأظافر وتعجرها، إلا أن ظهور هذا العرض لدى أحدهم يعني أن هناك احتمالاً كبيراً بإصابته بإحدى مشاكل الرئتين، وبعبارة أخرى، كثير من مصابي سرطان الرئة لا يظهر عندهم هذا العرض“.

وتشير المكتبة الوطنية الأمريكية للطب إلى أن الندوب غالباً ما تحدث بسبب أمراض القلب والرئتين التي تقلل من كمية الأكسجين في الدم. وسرطان الرئة هو المسبب الأكثر شيوعاً، إلا أن العيوب الخلقية في القلب، والتهابات الرئة المزمنة والاضطرابات الهضمية وبعض أمراض الكبد، قد تسبب تعجر الأظافر أيضاً. 

تعليقات