سياسة

مساعد لماكرون يلوح بالاستقالة احتجاجا على "برامج الإصلاح القاسية"

الخميس 2019.1.3 08:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 220قراءة
  • 0 تعليق
سيلفان فور مسؤول الشؤون الإعلامية الخاص بالرئيس الفرنسي

سيلفان فور مسؤول الشؤون الإعلامية الخاص بالرئيس الفرنسي

يعتزم مسؤول الشؤون الإعلامية الخاص بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاستقالة من منصبه.

وأوضح المسؤول سيلفان فور، الخميس، أن قراره يعود إلى البرامج الإصلاحية القاسية لماكرون، وما تواجهه من احتجاجات شعبية تحت عنوان "السترات الصفراء". 

وقال فور، في تصريحات لوكالة "فرانس برس": "بعد عامين ونصف العام من العمل الدؤوب في خدمة المرشح الذي صار رئيساً، آمل أن أتفرّغ لمتابعة مشاريعي المهنية والشخصية، وتخصيص مزيد من الوقت لأسرتي".

وأفاد وزراء في الحكومة الفرنسية بأن سيلفان فور الذي صاغ رسائل حملة ماكرون الانتخابية وكتب أبرز خُطبه سيترك قصر الإليزيه قريباً لأسباب شخصية.

وسرت أقاويل في وسائل الإعلام الفرنسية حول استقالات أخرى في صفوف مستشاري الرئاسة خلال الفترة المقبلة، إذ أكد مساعدو ماكرون أن وتيرة الإصلاحات والنشاط المفرط وكثرة الزيارات الخارجية للرئيس الفرنسي بدأت تؤثّر على المقربين منه.

وفي كلمة ألقاها بمناسبة العام الجديد كان ماكرون قد تعهّد بالمضي قدماً في تنفيذ خطط الإصلاح الاقتصادي، كما تسجّل شعبيته حالياً تراجعاً كبيراً.

تعليقات