بيئة

عُمان ترفع حالة التأهب مع اقتراب إعصار لبان من سواحلها

الجمعة 2018.10.12 09:47 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 300قراءة
  • 0 تعليق
مقدمات إعصار لبان بدأت تظهر على السواحل العمانية

مقدمات إعصار لبان بدأت تظهر على السواحل العمانية

رفعت السلطات العمانية حالة التأهب إلى الدرجة القصوى مع اقتراب الإعصار المداري لُبان من المنطقة الواقعة جنوب عمان، وحذرت من تأثيرات الإعصار المباشرة، التي تشمل غزارة الأمطار وسرعة الرياح التي قد تصل إلى 180 كيلومترا في الساعة. 


يأتي الإعصار بعد 5 أشهر من إعصار ميكونو الذي ضرب سلطنة عمان وجزيرة سقطرى اليمنية، مايو الماضي وأدى إلى مقتل 11 شخصا.

وتستعد المحافظات الجنوبية في سلطنة عُمان، وجزر يمنية تقع في المنطقة ذاتها بينها سقطرى، للتعامل مع الإعصار المتشكل في بحر العرب والواقع على بعد 450 كيلومتراً من صلالة العمانية.

ومن المتوقع أن تصل تأثيرات إعصار لبان، مساء السبت المقبل، إلا أن الهيئة العامة للطيران المدني العماني حذرت جميع المواطنين من الاقتراب من الأماكن المنخفضة والمجازفة بعبور الأودية وارتياد البحر، مع استمرار اقتراب الإعصار "لبان" من سواحل السلطنة.


وعلّقت مديرية التربية والتعليم في ظفار الدراسة، الخميس، في المحافظة، حرصا على سلامة الطلاب والعاملين، وفي إطار تحديد عدد من مدارس المحافظة كمراكز إيواء للمواطنين.

ويواصل الإعصار المداري "لبان" تحركه باتجاه الغرب إلى الشمال الغربي نحو السواحل اليمنية وبالقرب من ساحل محافظة ظفار العمانية مع احتمال تعمقه إلى إعصار مداري من الدرجة الثانية خلال الـ48 ساعة المقبلة.

يذكر أن المركز الوطني للأرصاد بدولة الإمارات استبعد تأثير الإعصار لبان على أراضي الإمارات بشكل مباشر خلال الأيام الخمسة المقبلة.

تعليقات