رياضة

التغيير بين دورتموند وبايرن ميونيخ

الإثنين 2018.12.3 11:56 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 170قراءة
  • 0 تعليق
مارسيل ريف

نجح بايرن ميونيخ في مواصلة تخطي الأزمة التي يعاني منها بفوز جديد على فيردر بريمن، السبت، لكن دون أن يكون قادرا على اللحاق بركب بروسيا دورتموند.

إن التغيير في دورتموند أسهل نوعا ما من بايرن ميونيخ الذي هو مطالب دوما بالفوز بالثلاثية؛ ما يجعل القيام بعملية تحول أمرا صعبا للغاية

أما دورتموند فتجاوز اختبار فرايبورج بفوز 2-0 ليواصل قصة نجاحه الرائعة.. إنه من الجيد لدورتموند الآن أن الأمور باتت كلها تعمل في صالحه.

لقد ضم لاعبين صغارا مثل أشرف حكيمي الذي يلعب بشكل رائع، بالإضافة لباكو ألكاسير من برشلونة، الذي وجد الأمور صعبة في كامب نو.. كل كرة يسددها مع دورتموند تدخل الشباك.

لقد كان لوسيان فافر ذكيا لأقصى حد في التعامل مع ماركو ريوس.. لقد رأى تفاصيل ليست جيدة على الإطلاق.. ما الذي عليك فعله لتكون لاعبا كبيرا؟ عليك فقط أن تركض وتلعب.

ما يجب أن أعترف به بصدق هو أنني لم أعترف يوما بأن ريوس بإمكانه أن يتطور كي يصبح لاعبا قائدا، لكنه بات هكذا الآن في سيجنال إيدونا بارك.

"لا تناقشني في الإمكانيات الفنية".. أتحدث عنه.. هو شخص هادئ هزمته كثيرا تلك الأزمات التي واجهها في مسيرته الكروية.

إن إدارة دورتموند نجحت في التعلم من سنوات الأزمات الماضية كل الدروس الصحيحة.. لقد عرفوا ما هي مشاكلهم وعالجوها، وحتى إداريا نجحوا في ضم سيباستيان كاهيل وماتياس سامر للإدارة.

إن التغيير في دورتموند أسهل نوعا ما من بايرن ميونيخ، المطالب دوما بالفوز بالثلاثية؛ ما يجعل القيام بعملية تحول أمرا صعبا للغاية.

ويبقى أن دورتموند قام بكل شيء صحيح في محاولة التغيير الهيكلي التي يقوم بها.. لو أبقى دورتموند على تلك المسيرة فلن يوقفه أحد عن التتويج بالدوري.

* نقلا عن صحيفة "سبورت" الألمانية

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات