سياسة

مريم رجوي لمستشار ترامب: إسقاط النظام الإيراني أمر محتوم

السبت 2018.6.30 01:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 488قراءة
  • 0 تعليق
 زعيمة المعارضة الإيرانية في الخارج والمستشار القانوني لترامب

زعيمة المعارضة الإيرانية في الخارج والمستشار القانوني لترامب

أكدت مريم رجوي، زعيمة المعارضة الإيرانية في الخارج، أن إسقاط نظام الملالي على يد الشعب الإيراني والمقاومة أمر محتوم ولا مفر منه.

جاء ذلك خلال لقاء رجوي مع رودي جولياني، المستشار القانوني للرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مكتب المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في باريس، عشية المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية.

وتم خلال اللقاء التباحث حول آخر التحولات على المشهد الإيراني ومنها توسع الاحتجاجات الشعبية ضد النظام الإيراني في العاصمة طهران ومختلف المدن الإيرانية، والوضع الهش الذي يعيشه النظام.

وأكدت مريم رجوي أن استمرار الانتفاضة رغم حملات الاعتقال والقمع الواسعة، يبيّن استعداد الظروف الموضوعية والحالة الملتهبة للمجتمع من جهة، وأحقية استراتيجية المقاومة والدور الواضح الذي تلعبه معاقل الانتفاضة من جهة أخرى.   زعيمة المعارضة الإيرانية في الخارج ورودي جولياني المستشار القانوني لترامب

من جانبه، قال جولياني إن الإدارة الأمريكية أعلنت أن النظام الإيراني قد اغتصب سلطة الشعب، وأكد الرئيس الأمريكي ووزير خارجيته مرات عدة أن هذا النظام "فاسد" وأن الإيرانيين هم أولى ضحاياه. 

وأوضح جولياني، وهو من الموقعين على بيان 33 من الشخصيات الأمريكية البارزة، الموجّه لمؤتمر الإيرانيين والصادر تحت عنوان "إيران الحرّة- البديل" لدعم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وبرنامج رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية ذي عشر مواد، أن تبني سياسة حازمة تجاه النظام الإيراني يعد الخطوة الأولى. 

وأشار إلى أن الخطوة التالية هي الوقوف بجانب الشعب الإيراني والبديل الديمقراطي للمجلس الوطني للمقاومة الذي يناضل من أجل جمهورية قائمة على فصل الدين عن الدولة.

تعليقات