سياسة

مريم رجوي تحيّي إضراب كردستان إيران: يجب التصدي دوليا لجرائم طهران

الأربعاء 2018.9.12 04:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 685قراءة
  • 0 تعليق
زعيمة المقاومة الإيرانية مريم رجوي- أرشيفية

زعيمة المقاومة الإيرانية مريم رجوي- أرشيفية

وجهت "مريم رجوي"، زعيمة المقاومة الإيرانية، الأربعاء، تحية إلى أهالي إقليم كردستان إيران؛ لتنظيمهم إضرابا عاما، ردا على هجمات صاروخية استهدفت الأحزاب الكردية الإيرانية المعارضة لنظام طهران في كردستان العراق.

وقالت "رجوي" في تغريدة عبر حسابها الرسمي على تويتر: "تحية للمواطنين المضربين في مدن سنندج وسقز وبانه ومريوان ومهاباد وبوكان واشنويه واروميه وباوه وكرمانشاه وعموم كردستان إيران".

وأضافت أن هؤلاء الأشخاص انتفضوا للاحتجاج ضد القصف الصاروخي، والإعدامات الإجرامية التي يرتكبها نظام طهران.

وطالبت زعيمة المقاومة الإيرانية مجلس الأمن الدولي بأن يقوم بوضع حد لجرائم النظام الإيراني ضد الإنسانية.

واستجاب أغلب سكان إقليم كردستان إيران الواقع شمال غربي البلاد لدعوات الإضراب؛ احتجاجا على إعدام السلطات الإيرانية 3 سجناء سياسيين أكراد، رغم مناشدات دولية لعدم تنفيذ الأحكام الصادرة بحقهم.


وندد أهالي مدن مريوان وسنة وسقز وبوكان ومهاباد وبيرانشهر واشنوية باوه وكرمانشاه بـ"وحشية نظام طهران" على خلفية قصف مقرات لأحزاب كردية معارضة في العراق.

وأحجم التجار عن فتح محالهم أو الذهاب إلى الأسواق، وكذلك العمال وغيرهم من باقي الفئات المندرجة ضمن القومية الكردية في إيران. وتمثل القومية الكردية نحو 10% من المجتمع الإيراني البالغ تعداده 80 مليون نسمة.

وأعلنت مليشيا الحرس الثوري الإيراني مسؤوليتها عن هجوم صاروخي على مقاتلين أكراد في العراق، السبت الماضي، وفق ما ذكرت وكالة فارس الإيرانية.

وذكر بيان على الموقع الرسمي لمليشيا الحرس الإرهابية، أن الوحدة الجوية التابعة للحرس ووحدة طائرات مسيرة تابعة للجيش، استهدفتا اجتماعا للحزب بـ7 صواريخ أرض أرض قصيرة المدى، وأسفرت الضربة عن مقتل 11 شخصا حسب مصادر كردية.

تعليقات