صحة

دراسة: الزواج يحمي من أمراض مميتة

الثلاثاء 2018.6.19 07:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 407قراءة
  • 0 تعليق
الزواج يحمي من أمراض القلب والسكتات الدماغية

الزواج يحمي من أمراض القلب والسكتات الدماغية

كشفت دراسة بريطانية حديثة أن المتزوجين أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والوفاة بسببها بنسبة 40% بالمقارنة بغيرهم، كما أظهرت أنهم أقل عرضة بمعدل النصف للموت جراء السكتة الدماغية.

وأكد العلماء، من جامعة كيلي البريطانية، أن وجود شخص "مهم" في حياة الناس يجعلهم أقل عرضة للإصابة بأعراض أمراض القلب والسكتات الدماغية وتناول الأدوية في وقت مبكر من العمر.

وقالوا إن النتائج مهمة للغاية لدرجة أنه يجب اعتبار الحالة الاجتماعية للمريض بمثابة عامل خطر، تماما مثل ضغط الدم أو التدخين، ونظروا في بيانات دراسات أجريت على مليوني مريض في جميع أنحاء العالم تتراوح أعمارهم بين 42 و77 عاما، في الفترة ما بين 1963 و2015.

ووجد الباحثون أنه بالمقارنة مع الأشخاص الذين تزوجوا، فإن أولئك الذين لم يتزوجوا قط، أو المطلقين أو الأرامل كانوا أكثر عرضة بنسبة 42% للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأظهر تحليل البيانات أن الطلاق يرتبط بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب لدى الرجال والنساء بنسبة 35%، وأن الأرامل والعزاب كانوا أكثر عرضة للإصابة بالسكتات الدماغية بنسبة 16%، وفقا للدراسة التي نشرت في مجلة "Heart"، أما المصابون منهم بنوبة قلبية فمن المرجح أن يموتوا بنسبة 42% مقارنة بأولئك الذين لم يتزوجوا قط. 

وقال أستاذ طب القلب في جامعة كيلي، مستشار أمراض القلب في مستشفى رويال ستوك، ماماس ماماس، إن "الزواج يجعل الناس أكثر ميلا لطلب المساعدة الطبية".

وأضاف "نعلم أن المرضى أكثر ميلا للالتزام بالأدوية إذا كانوا متزوجين، وأعتقد أن هذا مرتبط بالدعم الزوجي لتذكيرهم بالحاجة إلى أخذ الأدوية".

تعليقات