سياسة

40 عراقيا في مقبرة جماعية بالأنبار

الجمعة 2017.8.4 03:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 329قراءة
  • 0 تعليق
مقبرة جماعية عثر عليها في العراق 2016 (الفرنسية)

مقبرة جماعية عثر عليها في العراق 2016 (الفرنسية)

عثرت السلطات العراقية على مقبرة جماعية تضم رفات 40 شخصا أعدمهم تنظيم داعش خلال سيطرته عام 2015 على مناطق في محافظة الأنبار غربي البلاد، وفقا لمصادر أمنية ومحلية.

وقال ضابط في الجيش برتبة مقدم ركن، لوكالة الأنباء الفرنسية: "عثرنا على مقبرة جماعية تضم جثثا (لأشخاص) أعدمهم تنظيم داعش رميا بالرصاص، في منطقة الطاش" الواقعة على الأطراف الجنوبية من مدينة الرمادي (100 كلم غرب بغداد).

وأضاف أن "الجثث متفسخة وعليها آثار إطلاق نار في منطقة الرأس".

وبحسب مدير مؤسسة الشهداء في محافظة الأنبار، عمار الدليمي، فإن الـ40 جثة جميعها لرجال أعدمهم داعش عام 2015.

وتم فتح المقبرة وتحديد عدد الضحايا بإشراف قوات أمنية وجهات طبية ومسؤولين من مؤسسة الشهداء.

والعثور على مقابر جماعية في العراق تنسب لداعش أمر متكرر في الشهور الأخيرة، خاصة في المناطق التي تعلن القوات العراقية أنها طردت التنظيم منها.

ففي مايو/أيار الماضي، أعلنت السلطات العثور على 3 مقابر جماعية في 3 مناطق متفرقة، من بينها الرمادي مركز الأنبار، تضم رفات عسكريين ومدنيين أعدمهم التنظيم الإرهابي.

واستولى داعش على الرمادي منتصف 2015 قبل أن تستعيدها القوات العراقية منه عام 2016.


تعليقات