سياحة وسفر

بالصور.. "ماسا" مدينة الرخام وجنة إيطاليا لمحبي الطبيعة

الجمعة 2018.8.3 11:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 265قراءة
  • 0 تعليق
"ماسّا مدينة الرخام".. جنة على الأرض لمحبي الطبيعة

"ماسّا مدينة الرخام".. جنة على الأرض لمحبي الطبيعة

على سفوح جبال أوبوان الألبية، وعلى بعد 5 كيلومترات من البحر، تقع  مدينة ماسّا الإيطالية في إقليم توسكانا عند مصب وادي فريجيدو وسط البلاد.


تعتبر مدينة ماسّا من أكثر المدن ذات القيمة السياحية العالمية، لشهرتها بإنتاج الرخام الأبيض، الذي يستخرج من جبال الألب القريبة، والذي يعتبر من أجود الأنواع التي تصدر إلى جميع أنحاء العالم.


تعد "ماسّا" جنة على الأرض لمحبي الطبيعة والمشي لمسافات طويلة في فصلي الصيف والشتاء، مع توفير إمكانية الإقامة في فنادقها الرائعة المريحة.

تعود أصول المدينة إلى فترة ما قبل الروماني الليجوريون الأبوان، حين نشأت أولى المستوطنات البشرية في منطقة جبلية قرب نهر فريجيدو.

تمتلك "مدينة الرخام" عددا كبيرا من المزارات السياحية، على رأسها اثنان من المتنزهات الطبيعية ألبي أبوانى Alpi Apuane، وأبينينو توسكو إيمليانو Appennino Tosco Emiliano، وهما من أكثر الوجهات المثالية لقضاء عطلة بتكلفة منخفضة والاستمتاع بالأنشطة المختلفة في الهواء الطلق على قمم تصل إلى 2000 متر، فضلًا عن الغابات الرائعة والمناظر الطبيعية الخلابة، حسب الموقع الرسمي للسياحة الإيطالية.

على الساحل تقع Duomo di Massa أو كاتدرائية القديسين بطرس وفرانسيس المبنية بالكامل من الرخام، والتي تعتبر أهم كنيسة كاثوليكية في المدينة.

تعلو المدينة تلة مقامة على قمتها واحدة من بين أمثلة التراث التاريخي الخاص بـ"ماسّا" Castello dei Malaspina قلعة مالاسبينا المشرفة على المحيط، والتي تعود إلى القرن الخامس عشر.


تحتوي "ماسّا" على عدد من الشواطئ الرملية الرائعة في ساحل ريفييرا أبوانا riviera apuana.




تعليقات