رياضة

ماتيوس: مدرب الهلال كان "وقحا" في الملعب لطيفا خارجه

السبت 2017.5.6 09:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 956قراءة
  • 0 تعليق
ماتيوس ودياز وبينهما مجموعة من لاعبي إنتر

ماتيوس ودياز وبينهما مجموعة من لاعبي إنتر

وصف لوثار ماتيوس نجم فريقي بايرن ميونيخ وإنتر ميلان السابق مدرب الهلال السعودي رامون دياز زميله السابق في إنتر كان الأكثر اللاعبين في الفريق عنفاً و"وقاحة" على أرض الملعب لكنه كان لطيفاً خارجه. 

دياز الهلال: كنت واثقا من الفوز بالدوري رغم بدايتي المتأخرة

واستعرض ماتيوس في تصريحات لصحيفة "جازيتلا ديللو سبورت" الإيطاية مسيرته في الملاعب الإيطالية: "من يلعب لإنتر مرة واحدة سيرتبط بهذا النادي إلى الأبد، يمكنك تغيير زوجتك ولكن لا يمكن تغيير فريقك".

وأضاف: "خلال فترة لعبي في إنتر مضيت بأفضل فترات في مسيرتي الكروية، وشعرت ذهنياً أنني إيطالياً أكثر مني ألمانياً".

ولعب ماتيوس في صفوف إنتر خلال الفترة من 1988 إلى 1992، وهي الفترة التي شهدت تتويجه مع منتخب ألمانيا بكأس العالم 90 والتأهل لنهائي أمم أوروبا 92 والفوز بكأس الاتحاد الأوروبي "يويفا كاب" والدوري الإيطالي والسوبر المحلي في موسمه الأول مع النيراتزوري 89-90.

وعن رفاقه في إنتر تطرق ماتيوس للحديث عن المدير الفني الأرجنتيني رامون دياز لفريق الهلال السعودي، قائلا:ً "كان الأكثر وقاحة وعنفا على أرض الملعب، ولكن خارجه كان الأكثر لطفاً، أنا كنت وسطاً بين هذا وذاك، والأهم بالنسبة لي قبل كل شيء هو النتيجة".

وتزامل دياز مع ماتيوس في صفوف فريق إنتر خلال موسم 88-89 الذي شهد تحقيق الأزرق والأسود لثنائية الدوري وكأس الاتحاد الأوروبي.

وكان دياز لاعباً مشاكساً، وأشيع أنه دخل في مشادات مع دييجو أرماندو مارادونا أسطورة التانجو، ما تسببت في رفض الأخير تواجده في قائمة الأبيض والسماوي في مونديالي 86 و90، رغم اقتناع كارلوس بيلاردو مدرب المنتخب الأرجنتيني خلال الموندياليين، بحاجة المنتخب له. 

الجدير بالذكر أن دياز قاد فريق الهلال للتتويج بلقب الدوري السعودي للمحترفين للمرة الرابعة عشر في تاريخه والأولى منذ 6 سنوات في الموسم المنقضي للدوري السعودي.

تعليقات