رياضة

مبابي يغادر ملعب مباراة ستوك وسط حراسة مشددة

الأحد 2017.7.16 02:15 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 860قراءة
  • 0 تعليق
نادي ريال مدريد

كيليان مبابي

غادر الفرنسي كيليان مبابي، لاعب موناكو ملعب مباراة فريقه أمام ستوك سيتي الإنجليزي، وسط حراسة مشددة، بعد اندفاع الجماهير تجاهه لالتقاط بعض التذكارية معه.

وتغلب موناكو على ستوك سيتي بأربعة أهداف مقابل هدفين مساء السبت، في مباراة ودية ضمن تحضيرات الفريقين لانطلاق الموسم الجديد.

ويتمتع مبابي بشعبية كبيرة بعد تألقه في الموسم الماضي مع فريق الإمارة، وقيادته نحو التتويج بلقب الدوري الفرنسي للمرة الأولى منذ 17 عاماً، بالإضافة إلى بلوغه نصف نهائي أبطال أوروبا، قبل الخروج على يد يوفنتوس.

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية، إن طفلاً سويسرياً يدعى ريمون، ويبلغ من العمر 14 عاماً، طلب منه التوقيع على قميص الفريق الملكي، وقال له: "آسف لا أستطيع التوقيع على هذا القميص".

ونشأ مبابي، البالغ من العمر 18 عاماً، في أكاديمية موناكو، وظهر مع الفريق الأول للمرة الأولى العام الماضي، ويرتبط بعقد مع ناديه يمتد حتى يونيه 2019.

وقدم كيليان مستويات متميزة مع فريق الإمارة الفرنسية، وشارك في 44 مباراة بمختلف البطولات، سجل خلالها 26 هدفاً وصنع 14، وبات مستهدفاً من أندية باريس سان جيرمان وريال مدريد ومانشستر سيتي، للتعاقد معه خلال فترة الانتقالات الجارية.


تعليقات