منوعات

سترة ميلانيا ترامب تثير غضب وسائل الإعلام الأمريكية

السبت 2018.6.23 12:57 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 193قراءة
  • 0 تعليق
ميلانيا ترامب خلال زيارتها لمركز احتجاز الأطفال بتكساس

ميلانيا ترامب خلال زيارتها لمركز احتجاز الأطفال بتكساس

أثارت ميلانيا ترامب، السيدة الأولى بأمريكا استياء وغضبا من كثيرين بعد ارتداء سترة مكتوب عليها "حقا لا أهتم" وذلك خلال زيارتها لمركز احتجاز الأطفال بتكساس.

وبحسب ما نشره موقع " تايم انك" قالت ستيفاني جريشام، المتحدثة باسم ميلانيا، في بيان إنها مجرد سترة ولا توجد أي نية سيئة وراء اختيار ملابس السيدة ميلانيا.

وطالب الإعلام بعدم التركيز على سترة ميلانيا وترك الهدف من زيارتها لمركز احتجاز الأطفال، وتأتي هذه الزيارة بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالتراجع عن فصل الأطفال اللاجئين عن ذويهم على الحدود.

كان قد تم التقاط صورة سترة ميلانيا أثناء صعودها على متن الطائرة من قاعدة اندروز الجوية بولاية الميريلاند.. للتوجه إلى الحدود بين أمريكا والمكسيك، الخميس. 

وأضافت جريشام قائلة :"إذا قضت وسائل الإعلام وقتها في متابعة ما تقدمه ملانيا ترامب من مساعدات للأطفال بدلا من متابعة خزانة ملابسها، سنقدم الكثير لهؤلاء الأطفال".


تعليقات