سياسة

وزير خارجية إريتريا في مقديشو لأول مرة منذ 15 عاما

يبحث الترتيب لزيارة أفورقي

الإثنين 2018.8.13 02:43 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 497قراءة
  • 0 تعليق
الرئيسان الإريتري أسياس أفورقي والصومالي عبدالله فارماجو

الرئيسان الإريتري أسياس أفورقي والصومالي عبدالله فارماجو - أرشيفية

وصل وزير الخارجية الإريتري عثمان صالح، اليوم الإثنين، إلى العاصمة الصومالية مقديشو في زيارة هي الأولى من نوعها منذ 15 عاما.

كما أنها الزيارة الأولى لمسؤول إريتري رفيع إلى الصومال منذ عودة العلاقات بين البلدين في يوليو/تموز الماضي.

وكان في استقبال الوفد الإريتري بمطار مقديشو الدولي رئيس الوزراء الصومالي حسن علي خيري ووزير خارجيته أحمد عيسى عوض.

وقالت مصادر مطلعة لـ"العين الإخبارية" إن صالح سيبحث في مقديشيو الترتيب لزيارة الرئيس الإريتري أسياس أفورقي إلى الصومال بدعوة خاصة من رئيس الصومال عبدالله فارماجو.

ويرافق صالح في زيارته إلى الصومال مستشار الرئيس أسياس أفورقي يماني غريب.

وكان فارماجو قد قام نهاية الشهر الماضي بزيارة تعد الأولى من نوعها لرئيس صومالي إلى إريتريا منذ نيلها الاستقلال في عام 1993.

ووقعت كل من أسمرا ومقديشو في نهاية يوليو/تموز الماضي اتفاقية تعاون مشترك من 4 بنود تهدف لتعزيز التعاون والتكامل الاقتصادي بين البلدين.

يشار إلى أن الوفد الإريتري، كان قد زار العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، الجمعة الماضي، وأجرى لقاءات مع مسؤولين إثيوبيين رفيعي المستوى تركزت حول تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون الاقتصادي بين البلدين.

تعليقات