حوادث

بالصور.. أمريكية تقتل حفيدتها وتشويها في الفرن

الخميس 2018.10.18 02:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 997قراءة
  • 0 تعليق
الشرطة الأمريكية تكشف تفاصيل الواقعة

الشرطة الأمريكية تكشف تفاصيل الواقعة

وجهت تهمة القتل من الدرجة الأولى لجدة أمريكية من ولاية ميسيسيبي، بعد العثور على حفيدتها ذات العشرين شهرا مطعونة ومحروقة داخل فرن البوتاجاز الذي كان لا يزال دافئا.

ونقلت شبكة فوكس نيوز الأمريكية عن نقيب شرطة مقاطعة بوليفار، كليفين ويليامز، أن المتهمة تدعى كارولين جونز (48 عاما)، وتم القبض عليها للتحقيق معها عقب العثور على جثة الطفلة رويالتي ماري فلويد داخل منزلها في مدينة ميسيسيبي دلتا، الإثنين الماضي. وأرسلت جثة الطفلة إلى المعمل الجنائي الخاص بالولاية من أجل تشريحها.


وتابع قائلا: "أعمل على تطبيق القانون منذ 25 أو 26 عاما، ولم أر في حياتي جريمة أبشع من هذه. الجزء الأصعب هو رؤية الضحية وأن تكون طفلة صغيرة. ولا نعرف حتى الآن الدافع وراء الجريمة".

أما المتحدثة باسم مكتب ولاية ميسيسيبي للأمن العام، وارن سترين، فقالت إن التحقيق لا يزال مستمرا حول سبب وفاة الطفلة وما إذا كانت قد ماتت في وقت سابق ثم تم وضعها في الفرن.

وعثر شقيق الجدة المتهمة على الجثة مساء الإثنين الماضي، وطلب الشرطة في منطقة شاو التي تبعد عن شمال غرب جاكسون نحو 100 ميلا. وقامت الشرطة بدورها باستدعاء نقيب شرطة الولاية وآخرين من أجل المساعدة.


وكانت الجدة تعيش مع حفيدتها في المنزل الذي عثر عليها مقتولة فيه، ولم يكن معهما أي شخص آخر وقت ارتكاب الحادث.

ودشنت والدة الطفلة فيرونيكا جونز صفحة على موقع GoFundMe لجمع تبرعات من أجل جنازة ابنتها. وكتبت في منشور مؤثر أن رويالتي كانت ستكمل 21 شهرا الأربعاء المقبل، "رويالتي كانت طفلة جميلة جدا أحببتها أكثر من أي شيء آخر في العالم".

وفي 2011، ارتكبت أم من جرينفيل على بعد 20 ميلا من شاو الجريمة نفسها في حق ابنها الذي يبلغ 3 سنوات، حيث عثر على جثة الطفل تريستان روبنسون في الفرن وبعد تشريح الجثة تبين أن سبب الوفاة إصابات وحروق بالغة بسبب الكهرباء في الفرن.



تعليقات