اقتصاد

"ميزوهو" اليابانية تنسحب من سندات قطرية

الثلاثاء 2018.4.17 03:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 237قراءة
  • 0 تعليق
مجموعة ميزوهو المالية اليابانية

مجموعة ميزوهو المالية اليابانية

قالت مجموعة ميزوهو المالية اليابانية، اليوم الثلاثاء، إنها انسحبت من سندات دولارية قطرية بعد تفويضها بإدارة دفاتر العملية. 

كانت قطر أصدرت الأسبوع الماضي سندات قيمتها 12 مليار دولار، في أول بيع أدوات دين دولية لها منذ عامين، إثر مواجهة قطر لأزمة دبلوماسية وتجارية مع الدول الداعية لمكافحة الإرهاب.

وتتوخى البنوك الأجنبية العالمية في الخليج الحذر منذ تفجر الأزمة بسبب دعم الدوحة للإرهاب.

وأبلغت مصادر رويترز في وقت سابق هذا العام أن اتش.اس.بي.سي، أحد البنوك الأكثر نشاطا في منطقة الخليج، قلص مشاركته في بيع سندات قطرية منذ قرر عدم الاضطلاع بدور رئيسي في صفقات دين قطرية كبيرة.

وكانت الدول الداعية لمكافحة الإرهاب السعودية والإمارات ومصر والبحرين قطعت علاقتها الدبلوماسية مع قطر في يونيو/حزيران لتمويلها الإرهاب.

وتواجه قطر أزمة نقص في السيولة المالية نتيجة للمقاطعة العربية، ما دفعها إلى اللجوء إلى أسواق الدين، كإحدى أدوات الحصول على النقد، بعد أن ضغطت بشدة خلال الشهور الماضية على احتياطاتها من النقد الأجنبي.

وكانت قطر قامت آخر مرة ببيع السندات دوليا في عام 2016، عندما جمعت 9 مليارات دولار.

وتسبب الحظر في تدفقات إلى الخارج لودائع من بنوك قطرية في الأشهر الأولى، وتظهر بيانات من مصرف قطر المركزي أن هيئات حكومية قدمت حماية للبنوك بأن أودعت فيها حوالي 30 مليار دولار في الفترة بين يونيو/ حزيران وديسمبر/ كانون الأول الماضي.

ورغم تصريحات الرئيس التنفيذي لصندوق الثروة السيادية القطري، يوم الإثنين، بأن الصندوق لا يصفي أصولا في الخارج لدعم النظام المصرفي في الدوحة، لكن مصرفيين قالوا إن الكثير أو معظم الودائع الطارئة في البنوك التي جاءت العام الماضي كانت من جهاز قطر للاستثمار (صندوق الثرة السيادية).

وفي الأشهر القليلة الماضية خفض جهاز قطر، بين صفقات أخرى، حصته في كل من شركة تيفاني آند كو للحلي الفاخرة وبنك كريدي سويس السويسري.


تعليقات