فن

وزارة الإعلام اللبنانية تكشف كواليس إلغاء تكريم وديع الصافي

الأربعاء 2018.10.31 11:56 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 72قراءة
  • 0 تعليق
المطرب اللبناني الراحل وديع الصافي - صورة أرشيفية

المطرب اللبناني الراحل وديع الصافي - صورة أرشيفية

نشرت الوكالة الوطنية للإعلام، الناطق الرسمي لوزارة الإعلام اللبنانية، بيانا، الثلاثاء، تكشف من خلاله نقلا عن إحدى الشركات التي تعلق على بيان لعائلة المطرب اللبناني الراحل وديع الصافي، حول كواليس إلغاء حفل تكريمه. 

وقالت شركة MMG، في بيان ردت فيه على عائلة المطرب اللبناني الراحل وديع الصافي: "حفل التكريم تم الاتفاق عليه مع جورج وديع الصافي، ثم تم الاتفاق لاحقا على تأجيله بعد طلب الورثة تعديل مكان الاحتفال من قصر المؤتمرات في الضبية إلى صالة اليفتريادس، ولكن الجهة الأخيرة رفضت استقبال الحفل، بعدها طلب ورثة الصافي مبلغ 30 ألف دولار أمريكي كحقوق أدبية، رغم أن الاتفاق لم يتضمن هذا المبلغ".

وأضافت الشركة في بيانها: "البلديات والشركات التي تم التواصل معها لترعى الحفل تم إبلاغها بالإلغاء وأحيل الاتفاق معها إلى مشروع آخر، وبالتالي لا علاقة للسادة الصافي بهم".

وأضاف البيان: "شركة MMG اتفقت مع ورثة الراحل الفنان الصافي بنشر إعلان الإلغاء، ووافق أحد ورثة الفنان على نص الإلغاء لدى الصحف، وبالفعل تم نشره في جريدة الديار الثلاثاء، إلا أن ورثة الصافي استبقوا النشر ونشروا البيان الصادر عنهم بتاريخ الإثنين".

وحسمت عائلة المطرب الراحل وديع الصافي الجدل حول الإرث الفني والحقوق الفكرية والأدبية للراحل، عام 2014 بتنظيم علاقة أصحاب الحقوق، داخل العائلة وخارجها، من خلال إنشاء شركة للتضامن بين الورثة باسم "مؤسسة وديع الصافي للإبداع الفني"، باعتبار أن الحقوق تنتقل من صاحبها إلى ورثته.

تعليقات