رياضة

أسباب أخلاقية تنهي مشوار نجم "الفراعنة" في البرتغال

السبت 2017.8.12 06:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 7714قراءة
  • 0 تعليق
أسباب أخلاقية تنهي مشوار نجم

عمرو وردة

قالت تقارير برتغالية إن نادي فيرينسي البرتغالي بات على أعتاب اتخاذ قرار نهائي بالاستغناء عن خدمات لاعبه عمرو وردة، المعار إليه من باوك سالونيكي اليوناني، وإعادته إلى ناديه الأصلي، عقب تورط مهاجم منتخب الفراعنة المصري في واقعة غير أخلاقية، بعد أيام قليلة من انضمامه للفريق.

 نجم الفراعنة ينفي اتهامات "التحرش"

وقالت صحيفة "ريكورد" البرتغالية إن مهاجم منتخب "الفراعنة" تحرش باثنتين من زوجات زملائه بعد انتهاء تدريبات الفريق، مما أثار غضب زميليه، ودفع إدارة النادي البرتغالي لفتح تحقيقات في الواقعة، ووصل الأمر إلى الشرطة التي تقترب من إصدار قرار بترحيل اللاعب خارج البلاد.

ومن المنتظر، وفقا للتقارير، أن يصدر النادي البرتغالي قرارا بفسخ عقد وردة (23 عاما) وإعادته إلى باوك.

الجدير بالذكر أن وردة انتقل إلى فيرينسي الأربعاء الماضي على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد، علما بأنه انضم إلى باوك في يناير الماضي قادما من بانيتوليكوس اليوناني مقابل 35 ألف يورو، بعقد يمتد حتى يونيه 2020.

يذكر أن الفترة الأخيرة شهدت تقارير عن اقتراب باوك من فسخ عقد اللاعب لأسباب أخلاقية أيضا، وفقا لما أعلن النادي اليوناني، لكنه لم يكشف صراحة عن هذه الأسباب، قبل أن يقرر إعارته.

تعليقات