ثقافة

نصير شمة يحيي حفلا عالميا لمهرجان أبوظبي ببرشلونة

الخميس 2018.11.8 11:27 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 117قراءة
  • 0 تعليق
الفنان نصير شمة أثناء حواره مع العين الإخبارية في برشلونة

الفنان نصير شمة أثناء حواره مع العين الإخبارية في برشلونة

أحيا الفنان وعازف الموسيقى العراقي نصير شمة مؤخرا حفلا موسيقياً على مسرح "جران تياتر ديل ليثيو" في مدينة برشلونة الإسبانية، بمصاحبة 30 فنانا من بيت العود العربي في عرضه العالمي الأول “من آشور إلى إشبيلية”.  

وأقيم الحفل في إطار اتفاقية التعاون الموقعة في عام 2015 بين دار "جران تياتر ديل ليثيو" ومجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، الجهة المنظمة لمهرجان أبوظبي.

وحضر الحفل سفيرة دولة الإمارات في إسبانيا، الدكتورة حصة العتيبة، التي أكدت دور مهرجان أبوظبي في تعزيز دور الثقافة والموسيقى على وجه الخصوص بمد جسور التواصل مع العالم، كما أكدت على قيم التسامح والتعايش التي يتمتع بها المجتمع الإماراتي.

وفي لقاء مع "العين الإخبارية" قالت العتيبي: "ما يقوم به مهرجان أبوظبي من تعزيز دور الموسيقى ونقل رسالة التسامح والمحبة التي تمدها دولة الإمارات العربية المتحدة إلى العالم… إنما هو إيصال هذه الرسالة الجميلة إلى المجتمع الإسباني ما يعزز من استخدام الثقافة والموسيقى في نشر السلام وإيصال الرسالة الحقيقية لمجتمع وحضارة الإمارات، ودورها الفاعل على مستوى العالم وهذا شيء معتبر ومقدر من المجتمع الإسباني". 

وعلى مدى 90 دقيقية، استمتع جمهور “ديل ليثيو” الكبير بأداء رائع وليلة تاريخية قدمها نصير شمة وخريجو بيت العود من الجزائر والقاهرة وأبوظبي، يرافقهم كارلوس بينيانا عازف الفلامينكو الشهير من إسبانيا، وعازف البوزوكي اليوناني جيورجوس مانولاكيس. وأبهر نصير شمة حضور الحفل بمنحهم تجربة الاستماع لأربع آلات عود جديدة هي حصيلة جهد ودراسة وحب لآلة العود امتدت لسنوات، وهي: عودلين، عودلا، عودلو، وعودباس.

وحول هذه التجربة الموسيقية، عبر الموسيقار والعازف الشهير نصير شمة في حديثه لـ"العين الإخبارية" عن سعادته لإحياء حفل على مسرح "جران تياتر ديل ليثيو" في إطار تعاونه مع مهرجان أبوظبي، وقال في هذا السياق "اليوم قدمنا تجربة جميلة وحدثا جديدا في عالم الموسيقى الذي ننتمي له وكان ذلك بالتعاون مع مهرجان وهو التعاون العاشر الذي حققنا به أفكارا كبيرة جدا“. 

وأضاف: "التعاون بيني وبين مهرجان أبوظبي منذ انطلاق دروته الأولى منذ عام 1997 وقدمنا أفضل التجارب الموسيقية التي قدمتها في مشواري المتواضع"، والتي أوضح أنه تعاون خلالها مع نخبة من أهم الفنانين والمطربين في العالم العربي وأيضا حشد من الموسيقيين في مختلف أنحاء العالم.




تعليقات