رياضة

ديوكوفيتش: الوصول لقمة التصنيف العالمي إنجاز استثنائي

الجمعة 2018.11.2 12:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 169قراءة
  • 0 تعليق
نوفاك ديوكوفيتش

نوفاك ديوكوفيتش

وصف الصربي نوفاك ديوكوفيتش صعوده إلى قمة تصنيف لاعبي التنس المحترفين، والذي ينتظر أن يصدر رسميا يوم الإثنين المقبل بأنه إنجاز استثنائي.

وأبدى اللاعب الحاصل على 14 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، سعادته وفخره بالوصول إلى قمة التصنيف للمرة الرابعة، لكنه اعترف بأنه لا يملك الوقت الكافي للتفكير في الأمر، إذ يسعى للقب مرة أخرى في بطولة باريس للأساتذة.

وتأكدت عودة ديوكوفيتش إلى صدارة التصنيف، بعد انسحاب الإسباني رافائيل نادال المتصدر الحالي من بطولة باريس الأربعاء الماضي، بسبب إصابة في المعدة.

وسيكون ذلك بمثابة ذروة رحلة الصعود الاستثنائية للاعب الصربي الذي تراجع للتصنيف 22 عالميا في منتصف يونيو/حزيران الماضي، لكنه حصد لقبين في البطولات الأربع الكبرى في ويمبلدون وأمريكا المفتوحة، بالإضافة إلى لقبين في بطولات الأساتذة في سينسناتي وشنغهاي.

ولو فاز باللقب في باريس، سيعادل ديوكوفيتش الرقم القياسي لنادال بعدد 33 لقبا في بطولات الأساتذة ويمكن أيضا أن يمدد رقمه القياسي إلى خمسة ألقاب في البطولة المقامة داخل القاعات بالعاصمة الفرنسية.

وقال ديوكوفيتش: "بالنظر إلى ما كان عليه حالي طيلة العام الماضي، فإن ما حدث يمثل إنجازا استثنائيا، أنا سعيد للغاية وفخور بما حققته".

وأكمل: "أؤمن بإمكانياتي دائما لكن قبل 5 أشهر لو أبلغني أي شخص بأنني سأعود إلى قمة التصنيف بهذه السرعة لم يكن هذا ممكنا بالنظر إلى تصنيفي في ذلك الوقت وطريقة لعبي وبما كنت أشعر به في الملعب، لقد خضت رحلة رائعة".

وأضاف: "لكني لم أفكر في ذلك ولا أركز في الأمر كثيرا، لأننا في منتصف الأسبوع".

وأردف: "أتوقع أن الأمر سيكون مختلفا بعد انتهاء هذه البطولة وأتمنى استمرار التصنيف كما هو في نهاية العام".

وأنهى ديوكوفيتش العام في صدارة الترتيب في أربع مناسبات وهو الأمر ذاته لنادال، الذي ما زال يملك فرصة المشاركة في "لندن" بعد نحو أسبوعين ومنافسة اللاعب الصربي على قمة التصنيف في نهاية البطولة الختامية لموسم تنس الرجال.

وأتم: "بالتأكيد لست سعيدا بإصابة نادال وانسحابه من البطولة في هذا السباق الأخير من أجل صدارة التصنيف، لكنها ليست نهاية الموسم لذا لا يمكن أن أكون متحمسا أكثر من اللازم".

تعليقات