سياسة

"نووي"إيران .. فزع بنظام الملالي بعد انسحاب ترامب

الأربعاء 2018.5.9 04:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1746قراءة
  • 0 تعليق
ترامب انسحب من الاتفاق النووي الإيراني وزاد أوجاع طهران

ترامب انسحب من الاتفاق النووي الإيراني وزاد أوجاع طهران

شكك محمد علي جعفري، قائد مليشيا الحرس الثوري الإيراني، الأربعاء، في قدرة الدول الأوروبية حيال الاتفاق النووي الإيراني والوقوف في وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، معتبرا أن تلك الدول مرتبطة بمصالح الولايات المتحدة، ولا يمكنها اتخاذ قرار مستقل، وذلك بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق المبرم منذ نحو 3 سنوات.

وفي نبرة متشائمة إزاء العواقب المحتمل أن تواجهها طهران في ظل استمرار أنشطتها العدائية بالمنطقة، أشار جعفري، بحسب وكالة أنباء فارس، إلى أن الأوروبيين مرتبطون بالولايات المتحدة ولا يمكنهم اتخاذ قرار مستقل، لافتا أن مصير الاتفاق النووي بات واضحا، على حد قوله.

محمد علي جعفري

وعلى الرغم من دعوة كل من بريطانيا وألمانيا وفرنسا الولايات المتحدة بعدم اتخاذ خطوات تزيد من صعوبة المهمة بالنسبة للدول التي ما زالت تريد الالتزام بالاتفاق النووي الذي انسحبت منه واشنطن، شكك قائد مليشيا الحرس الثوري في قدرات تلك الدول على اتخاذ قرار مستقل.

واعتبر أن الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي يهدف بالأساس إلى الحد من البرنامج الصاروخي الباليستي لطهران، ونفوذ بلاده بالمنطقة، من خلال ما وصفه بـ "ذريعة" مسألة تخصيب اليورانيوم، وفق تعبيره. 

وزعم جعفري أن لدي إيران خبرة طويلة للتنمية في ظل العقوبات، داعيا لتطوير القدرات العسكرية، وفق قوله.

وفي رد فعل أشبه بتصرفات مليشيا الباسيج التابعة للحرس الثوري، أضرم عدد من النواب في البرلمان الإيراني النار في العلم الأمريكي، مرددين شعار "الموت لأمريكا"، إلى جانب تنظيم مظاهرة ارتجالية ضد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي المبرم بين طهران وقوى عالمية عام 2015. 


وأشارت وكالة أنباء تسنيم، أن النواب أحرقوا أيضا ورقة تمثل الاتفاق النووي، الأمر الذي يؤشر إلى حالة الغضب والارتباك التي تنتاب النظام الإيراني بعد حسم أمريكا موقفها من البرنامج النووي الإيراني المثير للجدل، إضافة إلى أنشطة طهران العدائية بالمنطقة. 

وفي السياق ذاته، هاجم علي لاريجاني رئيس البرلمان الإيراني، الأربعاء، ترامب بعد الانسحاب من الاتفاق النووي واصفا القرار بأنه "انتهاك للاتفاق"، ومن شأنه أن يعزل الولايات المتحدة، على حد قوله.

ونقل التلفزيون الإيراني، عن لاريجاني قوله إن ترامب لا يصلح لمنصبه، وأضاف لاريجاني: "ترمب ليس لديه القدرة العقلية للتعامل مع الأمور"، على حد وصفه.

 أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، وإعادة فرض العقوبات على طهران.

وقال ترامب، في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض: "أعلن أن الولايات المتحدة ستنسحب من الاتفاق مع إيران، وفي لحظات قريبة سأوقع مذكرة لبدء العقوبات على النظام الإيراني"، مضيفا: "عقوباتنا قد تشمل أيضا دولا أخرى متواطئة مع إيران". 

وأضاف أن: "النظام الإيراني مول الفوضى في المنطقة، والاتفاق النووي مع طهران كان يفترض به حماية أمريكا والحلفاء، لكنه لم يحقق الهدف".  


وأشار إلى أن "الاتفاق النووي سمح لإيران بمواصلة تخصيب اليورانيوم، واقتربت من الحصول على القنبلة النووية، وإيران لم تفعل شيئا أخطر من السعي للحصول على أسلحة نووية" .  

وحول دعم إيران للإرهاب، قال ترامب إن "النظام الإيراني هو الراعي الأساسي للإرهاب ويصدر الصواريخ ويشعل النزاعات في الشرق الأوسط ويدعم الإرهابيين والوكلاء والمليشيات مثل حزب الله وطالبان والقاعدة، وخلال السنوات الماضية إيران ووكلائها قصفوا وفجروا السفارة الأمريكية والمؤسسات العسكرية وقتلوا المئات من الجنود الأمريكان واختطفوا وسجنوا وعذبوا الجنود الأمريكيين".  

تعليقات