اقتصاد

مسؤول: تراجع حاد في صادرات الحديد التركي خلال 2019

الأربعاء 2019.2.13 08:48 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 146قراءة
  • 0 تعليق
أردوغان يجني ثمار سياساته الاقتصادية الخاطئة

أردوغان يجني ثمار سياساته الاقتصادية الخاطئة

ألقت تداعيات الأزمة الاقتصادية التي تضرب تركيا بظلال سلبية على كافة القطاعات الاقتصادية، كان آخرها قطاع الحديد والصلب الذي تأثر بالتدابير الحمائية، واتجاه الصين إلى تصدير الحديد.

وتوقع عدنان أرسلان، رئيس الاتحاد التركي لمصدري الحديد والصلب، حدوث تراجع حاد في صادرات الحديد التركي إلى الخارج خلال عام 2019.

ويعد تراجع صادرات الحديد ضربة قوية للاقتصاد التركي الذي يعاني من أزمة مزدوجة، حيث انخفضت العملة المحلية أمام الدولار إلى أدنى مستوياتها، وارتفعت نسبة التضخم بسبب سياسات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاقتصادية الخاطئة.

وأكد عدنان أرسلان خلال مؤتمر صحفي، لإلقاء الضوء على المشهد العام لقطاع الحديد والصلب، أن تركيا صدرت خلال عام 2018 حوالي 21.4 مليون طن حديد، مشيرا إلى تراجع هذه الكمية إلى حوالي (15-16) مليون طن خلال 2019. 


وحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة "يني جاغ" التركية، أكد أن زيادة التدابير الحمائية تعتبر أهم عنصر كان من شأنه التأثير بالسلب على أوضاع تصدير الحديد للخارج.

كما أوضح أن اتجاه الصين إلى تصدير الحديد الذي تنتجه إلى الخارج بسبب انخفاض الطلب في السوق المحلي، يعتبر خطرا آخر بالنسبة للصلب التركي.

وأشار أرسلان أيضا أنه يتوقع حدوث انكماش بنسبة 40% في طلب الحديد والصلب داخل تركيا، بسبب التراجع الكبير في قطاع الإنشاءات خلال الربع الأول من العام الجاري.

تعليقات