اقتصاد

"أوبك" ومستقلون: مخزونات النفط مرتفعة.. وروسيا: ملتزمون بالاتفاق 100%

الجمعة 2018.4.20 03:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 251قراءة
  • 0 تعليق
أوبك قد تقرر تمديد اتفاق تخفيض النفط يونيو المقبل

أوبك قد تقرر تمديد اتفاق تخفيض النفط يونيو المقبل

قالت اللجنة الوزارية المشتركة بين أوبك والمنتجين المستقلين إن مستوى مخزونات النفط التجارية بالدول الصناعية بلغ 2.83 مليار برميل في مارس/آذار 2018.

وأضافت لجنة المراقبة المشتركة أن المخزونات التجارية الحالية تظل فوق المستويات المسجلة قبل هبوط السوق.

وقالت اللجنة إن اجتماعها القادم سيُعقد يوم 21 يونيو/حزيران في فيينا.

وأضافت أنها كلفت الأمانة العامة لأوبك بالنظر في المقاييس المختلفة مع تحليلات متعمقة بشأن عوامل الضبابية في السوق.

وفي سياق متصل، قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، إن أوبك والمنتجين المستقلين يجب عليهم العمل على الامتثال لتخفيضات إنتاج النفط بنسبة 100% وأضاف أن روسيا ملتزمة بهذا الأمر.

وصرح في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية اليوم بأنه "ما زال هناك المزيد مما ينبغي عمله وتجب علينا مواصلة جهودنا المشتركة".

وأضاف أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والمنتجين من خارجها يجب أن يظلوا ملتزمين بالتحرك المشترك لكي يضمنوا توازنا مستداما في سوق النفط، وأشار إلى أن هناك نقاشا بشأن كيفية توسعة الشراكة.

نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن نوفاك قوله، اليوم، إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والمنتجين من خارجها من الممكن أن يعدلوا حصص إنتاج النفط إما في اتجاه المزيد من التخفيضات أو في اتجاه تقليص معدل الخفض.

كما نقلت وكالة إنترفاكس عن نوفاك قوله: "لا يمكننا القول اليوم" بما إذا كان قرار بشأن تعديل حصص الإنتاج سيُتخذ خلال اجتماع أوبك والمستقلين في يونيو/حزيران.

وفي سياق متصل، تتجه أسعار النفط إلى تحقيق مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي اليوم، بفضل تقلص الإمدادات واستمرار الدعم من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها بشأن خفض الإمدادات.

وسجلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 74 دولارا للبرميل بحلول الساعة 09:58 بتوقيت جرينتش بارتفاع قدره 22 سنتا عن الإغلاق السابق.

وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 21 سنتا إلى 68.50 دولار للبرميل.

وسجل الخامان أعلى مستوياتهما منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2014 يوم الخميس عند 74.75 دولار و69.56 دولار للبرميل بالترتيب.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن أوبك وحلفاءها ما زالوا بعيدين عن الوصول إلى هدفهم وإن خفض مخزونات النفط بحاجة إلى الاستمرار.

وبعيدا عن إدارة أوبك للإمدادات، فإن أسعار الخام تلقت أيضا دعما من توقعات بأن الولايات المتحدة ستعيد فرض عقوبات على إيران، وهي عضو في المنظمة.

تعليقات