مجتمع

"مبادئ علاج الألم".. ورشة في مستشفى القاسمي

الأربعاء 2017.10.11 04:23 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 531قراءة
  • 0 تعليق
وزارة الصحة ووقاية المجتمع

وزارة الصحة ووقاية المجتمع

نظمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية ورشة في مستشفى القاسمي بالشارقة عن مبادئ علاج الألم"pain management"، وذلك في إطار التحضير لمشروع عيادة الألم في مستشفى القاسمي.

يأتي ذلك تماشيا مع استراتيجية الوزارة لتقديم الرعاية الصحيـة الشاملة والمتكاملة بطرق مبتكرة ومستدامة وبناء أنظمة الجودة والسلامة العلاجية والصحية وفق المعايير العالمية.

وأشارت الدكتورة منى الكواري مدير إدارة الرعاية التخصصية في قطاع المستشفيات إلى أن طبّ الألم من أحدث الفروع في الطبّ الحديث، وتندرج هذه الورشة في سياق الإعداد لإطلاق عيادة علاج الألم لتخدم المرضى المحولين من العيادات الباطنية والعظام والأعصاب، بهدف تقديم علاجات آمنة ومثبتة وفعالة، وتشخيص ومعالجة الألم المزمنة لمساعدة المرضى على العودة إلى نمط حياتهم الطبيعي.

 وأوضحت الدكتورة منى أن الورشة استضافت البروفيسور الألماني رينر فرانكين خبير في علاج الألم والرعاية التلطيفية والطب الرياضي للاستفادة من خبراته في علاجلات الألم، نظرا إلى أن العيادة ستقوم بتطوير خطط علاج مصممة خصيصا لاحتياجات وظروف المريض الخاصة، وتركز على الصحة العامة للمريض وليس الألم فقط، مما يساعد على تحقيق نتائج إيجابية للمرضى الذين يعانون من آلام مزمنة.

وقالت الكواري: "سيقدم العلاج والتشخيص والمعالجة بالتعاون مع التخصصات الطبية الأخرى مثل علاج الألم التدخلي، طب التخدير، طب الأعصاب، طب أمراض المفاصل والروماتيزم، العلاج الطبيعي، التغذية، ويقوم فريق العمل بوضع أهداف علاج محددة بناء على نظام متعدد الوسائط، والتي هي العامل الرئيسي لعلاج الألم بنجاح".

ويتيح نجاح هذه العلاجات في تخفيف مستوى الألم قدر الإمكان، والوصول إلى علاج ألم تدخلي طويل الأمد بدون عقاقير، وبالتالي استعادة المرضى للسيطرة على حياتهم، بما في ذلك العمل والحياة الاجتماعية واستعادة الصحة والعافية.

تعليقات