صحة

الطفيليات.. أنواعها ومصادر انتشارها وأعراض الإصابة بها

كائنات صغيرة لكنها قاتلة

الخميس 2018.10.4 03:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 220قراءة
  • 0 تعليق
الطفيليات.. كائنات صغيرة لكنها قاتلة

الطفيليات.. كائنات صغيرة لكنها قاتلة

يعتقد معظم الناس حول العالم أنهم ما داموا يعيشون في بلدان متحضرة فهم في مأمن من بعض الأمراض المنتشرة بكثرة في البلدان الفقيرة، ولكن ما قد يفاجئنا أن هناك كائنات صغيرة جدا ولا ترى بالعين المجردة تتسبب بمقتل الكثيرين وتؤثر سلبيا على آخرين وقد تصل بهم إلى درجة المرض الحاد، فعلى سبيل المثال يعاني الملايين في الولايات المتحدة الأمريكية سنويا من الطفيليات، ما ينشر الأمراض الحادة وفي بعض الحالات يؤدي إلى الموت.

تعريف الطفيليات

الطفيلي هو كائن حي يعيش أو يستضيف كائنا مستضيفا ويحصل على طعامه من أو على حساب مضيفه، كما عرفه مركز السيطرة على الأمراض الأمريكي، ويمكن أن تسبب الطفيليات المرض وتصل ببعض الحالات إلى الموت، ولكن إذا تم اكتشافها مبكراً، يمكن علاجها بالأدوية الخاصة بها. 

أنواع الطفيليات

- طفيليات وحيدة الخلية: وهي كائنات حية صغيرة واحدة تعيش في الأمعاء أو الدم أو الأنسجة. 

- الديدان الطفيلية: كالديدان الشريطية، والديدان المستديرة، والديدان الشوكية. 

- الطفيليات الخارجية: وهي القراد والبراغيث والقمل والعث التي تعلق أو تحفر في الجلد. 

مصادر انتشار الطفيليات

يعتبر شرب المياه الملوثة وأكل الأطعمة غير النظيفة أو اللحوم غير المطبوخة جيدا على وجه التحديد أحد أكثر مصادر انتشار الطفيليات، فتناول هذه اللحوم يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بأنواع من الديدان الشريطية المعوية، كما يؤدي شرب المياه الملوثة إلى الإصابة بمرض "الجرب" وهو مرض جلدي قوي جدا ومعدٍ، تصاحبه الحكة الشديدة وطفح جلدي يشبه البثور. 

كما يمكن أن تنمو الديدان في جسم الإنسان حتى يصل طولها إلى 35 سنتيمترا وتؤدي إلى انسداد الأمعاء، لذا ينصح الخبراء والأطباء بالتحقق من أخطاء الطبخ.

أعراض الإصابة بالطفيليات

هناك العديد من الأمراض التي تسبب فقدان الوزن غير المبرر، والعدوى الطفيلية واحدة منها. 

تسبب الديدان الشريطية فقدان الوزن لأن الدودة الضخمة في الأمعاء تتناول طعامك، وغالبا ما يصاحب فقدان الوزن فقدان الشهية واضطراب المعدة.

ولعل الأعراض الأكثر شيوعا المرتبطة بالطفيليات هي تلك التي تحاكي متلازمة القولون العصبي فالطفيليات المعوية قد تسبب آلاماً في البطن، والانتفاخ والإسهال والحكة وفقر الدم وانسداد الأمعاء.

عدم وجود أعراض قد يكون أحد الأعراض

إنه أمر مخيف ولكنه حقيقي.. بعض الإصابات الطفيلية تنتج أعراضا صفرية، ينصح الخبراء والأطباء بإجراء سلسلة من اختبارات الدم، أو اختبارات البراز، أو الأشعة السينية، أو فحص القولون بالمنظار، وقد يكون الأمر متعبا للبعض ولكنه يستحق العناء، ففي آخر المطاف، يمكن أن تسبب الطفيليات مرضا خطيرا جدا.

تعليقات