سياسة

كلمة السر.. «الإخوان»!

الأحد 2018.8.5 10:51 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 504قراءة
  • 0 تعليق
د. محمد مبارك

حديث عليّة غانم، والدة أسامة بن لادن، لصحيفة الغارديان البريطانية الذي نُشر يوم أمس الأول، سوف يكون وثيقة تاريخية حول التنظيم الذي يقف خلف صناعة أكثر إرهابيي العالم شهرة وخطورة. والدة أسامة بن لادن تحدثت كأم، ما زال قلبها ينبض بحب ابنها الذي أنجبته مهما فعل، إلا أنها أفصحت عن أهم المعلومات المتعلقة بكيفية انحراف فكر ابنها الذي وصفته بأنه كان طيبا وخجولا في العشرينيات من عمره، ثم تعرض لعملية غسل دماغ، جعلته يتحول من إنسان طيب بسيط إلى إرهابي متعصب متشدد يكفر الآخرين ويسعى إلى القتل والدمار.

كلمة السر في المسألة كلها هي «الإخوان المسلمون»، هذا التنظيم الذي يبدأ تأثيره منذ الطفولة، ومنذ الصغر، ومنذ الشباب، فيسيطر على العقول والقلوب عبر سلسلة معقدة وطويلة من الحيل والأفاعيل، ما بين أنشطة ومسابقات ومباريات وجوائز ورحلات، وغير ذلك من الوسائل التي تشعل قلوب الأطفال والشباب، وتجعلهم يتعلقون بالتنظيم وأنشطته والقائمين عليها، وينمو في نفوسهم حب التقديس والولاء للرموز الدينية، والسمع والطاعة للكوادر القيادية التي تقوم على التنظيم.

والدة أسامة بن لادن، السيدة علية غانم، اتهمت تنظيم «الإخوان المسلمين» بأنه يقف خلف غسل دماغ ابنها وتحويله إلى إرهابي، وهذا يؤكد باختصار ما ذهبنا ونذهب إليه دائما، من أن التنظيمات الإرهابية الدينية التي تلتصق دائما بالإسلام، جميعها انطلق في الأساس من فكر «الإخوان»

والدة أسامة بن لادن، السيدة علية غانم، اتهمت تنظيم «الإخوان المسلمين» بأنه يقف خلف غسل دماغ ابنها وتحويله إلى إرهابي، وهذا يؤكد باختصار ما ذهبنا ونذهب إليه دائما، من أن التنظيمات الإرهابية الدينية التي تلتصق دائما بالإسلام، جميعها انطلق في الأساس من فكر «الإخوان»، وجميع هذه التنظيمات الإرهابية يحمل في داخله نواة «الإخوان»، التي تُعَد بمثابة البصمة الوراثية الدامغة التي تؤكد أن هذا التنظيم هو الأب الشرعي والروحي لسائر التنظيمات الإرهابية التي خرجت من أحشائه.

ولذلك، فإن مسؤولية حماية الجيل والنشء من أن ينجر خلف هذا التنظيم، أو أن يقع في حبال وشباك مصائده التي تترصد الأطفال والشباب في كل مكان، هي مسؤولية تقع في المقام الأول على الآباء والأمهات، وعلى أولياء الأمور. حافظوا على أبنائكم، ودققوا جيدا في كل جهة تحاول أن تستهويهم وتسلب عقولهم.

نقلا عن "أخبار الخليج"

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات