تكنولوجيا وسيارات

"التحديثات الأمنية" للهواتف.. خدعة تلاحق عمالقة الأندرويد

السبت 2018.4.14 03:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 160قراءة
  • 0 تعليق
اتهام شركات مصنعة للهواتف بإهمال التحديثات الأمنية

اتهام شركات مصنعة للهواتف بإهمال التحديثات الأمنية

أعلن الباحثان المتخصصان أمن المعلومات كارستون كول وجاكوب ليل، ما توصلا إليه خلال دراستهما لعوامل الأمان لبعض الهواتف العاملة في السوق العالمية. وأشارا خلال مؤتمر الأمن المعلوماتي بأمستردام، إلى أنهما توصلا إلى ما وصفاه بـ"خدعة يتعرض لها معظم مستخدمي هواتف الأندرويد".

وأوضح الباحثان أن شركة "جوجل" الأمريكية "تقدم خدمة أكثر أمانا على الهواتف"، لكن الأزمة في أن "الشركات المصنعة لتلك الهواتف تتجاهل المئات من التحديثات الأمنية التي تطرحها الشركة"، حسب ما ذكر موقع "ويرد".

وقال الباحثان، إن "الشركات المصنعة لهواتف (أندرويد) تتجاهل التحديثات بصورة كاملة، أو تؤجل طرحها لأسابيع وربما أشهر، ما يعرض تلك الأجهزة لخطر داهم، في سرقة البيانات أو القرصنة والتجسس عليها".

وأظهر البحث أن "معظم شركات التقنية الكبرى متورطة في هذه العملية، لكن أكثر الشركات التي تتجاهل التحديثات الأمنية هي سامسونج، وموتورولا، وإتش تي سي، وزد تي إي، وتي سي إل".

أما الشركات التي كانت تعتمد التحديثات، ولكن تتباطأ في إصدارها، فهي هواتف شركات إل جي، وتشاومي، ووان بلس، ونوكيا، وهواوي.

بينما كانت أبرز الهواتف التي تطرح تلك التحديثات بسرعة هي هواتف جوجل، مثل "بيكسل" و"بيكسل 2".

ولم يتسن الحصول على تعليق من الشركات التي وردت اسمائها للرد على نتائج الدراسة.

تعليقات