مجتمع

برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين يجمع يمنيا بوالدته بعد غياب 7 أعوام

الإثنين 2018.8.20 12:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 178قراءة
  • 0 تعليق
الشاب اليمني حمزة برفقة والدته

الشاب اليمني حمزة برفقة والدته

7 أعوام قضاها الشاب اليمني "حمزة" أملاً في رؤية والدته، والتي فقدت اثنين من أولادها في حرب استعادة الشرعية التي يخوضها الشعب اليمني ضد المليشيات الحوثية الإرهابية، مدعوماً بقوات التحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية.

برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، جمع الشاب اليمني حمزة عبدو غالب الشلبي بوالدته بعد سنوات الغياب، في موسم الحج هذا العام.

التقى حمزة والدته في مكة احتضنها وظل يقبل يديها نزل برأسه يقبل قدميها، كلاهما لم يصدق هذا اللقاء بعد فراق دام 7 أعوام، لقاء أبكى جميع من شاهدهما، شمله الفرح والحزن والدموع.

يحكي "حمزة"، الابن الثالث في ترتيب أسرته، أنه "انتقل من مدينة تعز اليمنية إلى المدينة المنورة في السعودية؛ بعد أن ضاقت به سبل العيش في مسقط رأسه؛ ليعمل في منطقة المدينة المنورة في مجال البناء".

الظروف المالية منعته من زيارة والدته في اليمن؛ ليتفاجأ باندلاع الحرب والعدوان الحوثي وبالحصار الذي منعه من الوصول إلى والدته، أمضى فترة الحرب يترقب أن يزاح الحصار عن مدينة تعز؛ حتى يتمكن من الوصول إليها والسلام عليها.

  قال حمزة "تواصلت مؤخراً مع والدتي في اليمن بواسطة وسائل الاتصال، وعلمت أنها سوف تأتي لأداء فريضة الحج هذا العام في برنامج ضيافة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، الأمر الذي جعلني أتقدم بشكل رسمي للجهات المعنية والحصول لتصريح حج نظامي للوصول من المدينة المنورة إلى مكة المكرمة". 

وقالت الحاجة أم حمزة: "أشكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان عبدالعزيز الذي استضافني لأداء مناسك الحج، وجمعني بابني الذي كدت ألا أراه، وأضمه إلى صدري، لكن أحمد الله الذي جمعني به في أطهر بقعة على وجه الأرض". 


تعليقات