صحة

نباتات الزينة تعالج 3 أنواع من العمى

الثلاثاء 2019.4.9 05:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 79قراءة
  • 0 تعليق
اعتلال الشبكية يمكن أن يؤدى إلى العمى - أرشيفية

اعتلال الشبكية يمكن أن يؤدى إلى العمى - أرشيفية

خلصت دراسة حديثة إلى فاعلية أحد أنواع نباتات الزينة لعلاج 3 من أمراض العين التنكسية، أشهرها اعتلال الشبكية الذي يصيب مرضى السكري، ويمكن أن يؤدى إلى العمى.

وأجرى الدراسة علماء من جامعة سري البريطانية، ومعهد يوجين ومارلين جليك للعيون في كلية الطب بجامعة إنديانا بالولايات المتحدة.

وذكرت الدراسة المنشورة في دورية المنتجات الطبيعية "Journal of Natural Products"، الخميس، أن مركبات الهوموسلافلافونويدات "Homoisoflavonoids"، التي توجد في أحد أجناس نبات العنصل (Hyacinthaceae -sensu APGII) وتنمو في مدغشقر، يمكن أن تكون هي الحل لأمراض العين التنكسية.

وتحدث أمراض العين التنكسية بسبب نمو غير طبيعي لخلايا الأوعية الدموية الجديدة في العين، ويرتبط بعدد من أنواع العمى، بما في ذلك الذي يصيب الأطفال الخدج ويعرف بـ(اعتلال الشبكية الخداجي)، ومرضى السكري (اعتلال الشبكية السكري التكاثري)، وكبار السن (الضمور البقعي المرتبط بالعمر).

ووجد العلماء أن مركبات الهوموسلافلافونويدات، نوع من المركبات الفينولية التي توجد بشكل طبيعي في النباتات، لديها القدرة على إيقاف نمو الأوعية الدموية الجديدة، وعزل العديد من المركبات النشطة، بما يبشر بإمكانية تطوير علاجات مستقبلية منها.

قال الدكتور دولسي مولهولاند، رئيس قسم الكيمياء في جامعة سري وأحد المشاركين في الدراسة: "نعتقد أن نتائجنا تشير إلى علاجات مستقبلية محتملة للعديد من حالات الأمراض التنكسية للعين، ويبدو أن الطبيعة لا تزال لديها الكثير من الأسرار لتكشف".

وأضاف البروفيسور تيم كورسون، مدير الأبحاث الأساسية والتحويلية في معهد يوجين ومارلين جليك للعيون: "يجب حقن العلاجات الحالية لهذه الأمراض التنكسية في العين، ولا تعمل في جميع المرضى، نتائجنا هي خطوة أولى نحو علاجات تتجنب هذه العيوب".

ويؤثر اعتلال الشبكية الخداجي على 20% من الأطفال الخدج، ويحدث بشكل رئيسي في الأطفال الذين يولدون قبل الأسبوع 32 من الحمل أو يقل وزنهم عن 1500 جرام.

أما اعتلال الشبكية السكري، فيحدث بسبب ارتفاع مستويات السكر في الدم، ما يؤدي إلى إتلاف الجزء الخلفي من العين ويسبب العمى إذا ترك دون علاج، وتقدر الإحصائيات أن هذا المرض يؤثر على 28 مليون شخص في العالم.

ويوصف الضمور البقعي المرتبط بالعمر بأنه أحد الأسباب الرئيسية للعمى في العالم، إذ يصيب 20 مليون من البالغين في جميع أنحاء العالم.

تعليقات